• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

ثقة وتوتر في معسكر «المحاربون الخضر»

تشوي كانج: تشونبوك لن يتأثر باللعب أمام جمهور العين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 24 نوفمبر 2016

معتصم عبدالله (دبي)

يعيش فريق تشونبوك الكوري الجنوبي حالة تمازج بين الثقة والتوتر في معسكره الحالي في أبوظبي استعداداً لمباراة إياب نهائي دوري أبطال آسيا أمام العين بعد غد في استاد هزاع بن زايد.

ومن جانبه أعرب تشوي كانج هي، مدرب تشونبوك عن ثقته الكبيرة بلاعبي فريقه قبل مباراة السبت أمام العين، وقال في تصريحات لموقع النادي: «لا أعتقد أن فريقي سيتأثر سلباً باللعب في أرض العين وبين مشجعيه»، عطفاً على فوز فريقه في مباراة الذهاب 2-1 السبت الماضي على ملعب كأس العالم في مدينة جيونجو.

وأضاف: «تحقيق الانتصار بأي نتيجة على العين سيضمن لنا الفوز باللقب، وهناك أيضاً بعض السيناريوهات الأخيرة التي ستصب في مصلحتنا إذا تحققت، وخوض المباراة الثانية في ملعب المنافس يحتوى بعض المنافع بالنسبة إلينا أيضاً، وهناك الكثير من الأشياء التي تجعلني أتفاءل بهذا الخصوص».

وتقدم العين بالهدف الأول في مباراة الذهاب بعد هدف الكولمبي أسبريلا من كرة هيأها الموهوب عمر عبدالرحمن قبل أن يتراجع للدفاع ويعتمد على سلاح المرتدات ليقبل هدفين ساعدا تشونبوك في تحقيق فوز معنوي لم يكن مريحاً بالقدر الكافي، وعلى الرغم من السيناريو المتوقع لمباراة الإياب في الاندفاع الهجومي للعين مقابل اعتماد المنافس على المرتدات، فإن تشوي كانج شدد على أن فريقه سيهاجم بحثاً عن الفوز.

ويمتلك تشونبوك الأدوات اللازمة لتطبيق الاستراتيجية التي وعد بها المدير الفني للفريق، بعد أن قدم «المحاربون الخضر» بالفعل كرة قدم هجومية ممتعة في البطولة القارية خلال الموسم الحالي، حيث سجل خط الهجوم 28 هدفاً خلال 13 مباراة في دوري الأبطال، بمتوسط 2.15 هدف في المباراة الواحدة، وهو معدل كبير مقارنة بالعين الذي سجل 18 هدفاً، بمعدل 1.38 هدف فقط في المباراة.

وتابع تشوي كانج: «سبق لي أن فزت بلقب دوري أبطال آسيا، ولا يوجد ما يدعوني إلى الخوف من العين، أعرف أنهم فقدوا بعض اللاعبين المهمين في المباراة الأولى، لكنني فقدت أيضاً بعضاً من أهم أعمدة فريقي، كما أن بعض اللاعبين تأثروا سلباً بالمباريات الدولية، ولحسن الحظ سيكون أمامنا وقت كافٍ لنرتاح ونتدرب بشكل مكثف لنظهر بشكل أفضل في المباراة الثانية، وأنا واثق من أن جميع اللاعبين في خطوط اللعب الثلاثة سيقدمون أفضل ما لديهم، ومتفائل بخصوص قدرتنا على الفوز بالمباراة في ملعب المنافس وبين مشجعيه».

ولفت تقرير الموقع الرسمي لتشونبوك إلى فوز «المحاربون الخضر» في مباراة واحدة من أصل 6 خاضها خارج قواعده في النسخة الحالية، خلافاً لنتائجه الإيجابية على ملعبه بعد أن حقق الفوز في 6 مقابل التعادل في واحدة 2-2 أمام ضيفه جيانجسو الصيني، في الوقت الذي حصد العين الفوز في ثلاث مباريات مقابل التعادل في مباراتين أمام ذوب آهان الإيراني 1-1، ولوكومتيف الأوزبكي بدون أهداف، والخسارة في واحدة أمام الجيش القطري 1-2 في الجولة الأولى

وأضاف التقرير: «تشونبوك يبدو قوياً في كل النواحي باستثناء اللعب بعيداً عن أرضه، لكنه يعلم هذه المرة أن البحث عن الفوز واللعب بعقلية هجومية سيضمنان له الاقتراب من الكأس، فالفوز الذي حققه في مباراة الذهاب ليس مريحاً، وإذا انتصر العين بهدف دون مقابل فإنه سيخطف اللقب بسبب أفضلية التسجيل خارج الملعب، ولهذا يجب على تشونبوك أن يخوض المباراة دون أي تفكير في فوزه السابق».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا