• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

أحسن القصص

«قابيل» أول قاتل على الأرض

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 06 يوليو 2014

كانت حواء تلد في كل بطن ولداً وبنتاً، فيحل زواج ابن البطن الأول من بنت البطن الثاني والعكس ويقال إن قابيل كان يريد زوجة هابيل لنفسه، فأمرهما آدم أن يقدما قرباناً، فقدم كل منهما، فتقبل الله صدقة هابيل، لصدقه وإخلاصه، ولم يتقبل صدقة قابيل لسوء نيته، وعدم تقواه ووقعت أول جريمة قتل في التاريخ على الأرض، والتي انتهت أحداثها بقتل الأخ لأخيه، حسداً وعدواناً.

ويروي القرآن القصة في آيات موجزة بليغة في موضع واحد من كتابه الكريم ذكرهما الله دون ذكر اسميهما صراحة بل اكتفى بوصفهما ابني آدم قال تعالى: (وَاتْلُ عَلَيْهِمْ نَبَأَ ابْنَيْ آدَمَ بِالْحَقِّ.. إلى آخر «سورة المائدة: الآيات 27 - 31».

علامة القبول

قال ابن كثير نقلاً عن أئمة السلف إن آدم كان يزوج ذكر كل بطن بأنثى الآخر وأن قابيل أراد أن يتزوج بأخت هابيل، وكان أكبر منه، وأخت قابيل أحسن، فأراد قابيل أن يستأثر بها على أخيه، وأمره آدم عليه السلام أن يزوجه إياها فأبى، فأمرهما أن يقربا قربانا وذهب آدم ليحج إلى مكة، واستحفظ السماوات والأرضين والجبال على بنيه، فأبين، فتقبل قابيل بحفظ ذلك، فلما ذهب قربا قربانهما، فقرب هابيل جذعة سمينة، وكان صاحب غنم، وقرب قابيل حزمة من زرع من رديء زرعه، فنزلت نار، فأكلت قربان هابيل، فالتهمته وكانت هذه علامة قبول قربانه، بينما لم تمس النار قربان أخيه وتركته فغضب، وقال لأقتلنك، فقال إنما يتقبل الله من المتقين.

وذات ليلة أبطأ هابيل في المرعى فبعث آدم أخاه قابيل لينظر ما أبطأ به، فلما ذهب إذ هو به، فقال له تقبل منك ولم يتقبل مني، فقال له هابيل إنما يتقبل الله من المتقين وكان هابيل رجلا موفور الجسم والعقل، وهب الحكمة وآثر رضا الله وطاعة والديه راضياً بقسمة ربه.

وقد غلت نار الحسد والغيرة والحقد في قلب قابيل، فقام بقتل أخيه، وهو نائم وعن عبدالله بن عمرو قال وأيم الله إن كان المقتول لأشد الرجلين، ولكن منعه التحرج أن يبسط إليه يده وقال هابيل لا أريد مقاتلتك، وإن كنت أشد منك وأقوى، فتتحمل إثم قتلي مع ما لك من الآثام قبل ذلك. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا