• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م
  02:55    الفصائل المعارضة تدعو لهدنة من خمسة ايام في حلب واجلاء المدنيين        02:57    الفصائل المعارضة تدعو لهدنة من خمسة ايام في حلب واجلاء المدنيي    

أسعارها على القروض الشخصية تبلغ 5٫5%

تكهنات الفائدة الأميركية وتراجع النفط يرفعان تكلفة الائتمان المحلي

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 20 يونيو 2015

يوسف البستنجي

يوسف البستنجي (أبوظبي) ارتفعت أسعار الفائدة على القروض الشخصية في السوق المحلي خلال النصف الأول من العام الحالي بنحو 100 نقطة أساس، لتبلغ 4,5% إلى 5,5%، بزيادة تتجاوز 25% من سعر تكلفة الإقراض قبل نحو عام، حسب الأسعار الرسمية التي تعرضها مصارف في الدولة حاليا. وقالت مصادر مصرفية إن أسعار الفائدة على القروض الشخصية انخفضت في وقت سابق إلى مستويات متدنية جدا، تلامس سعر التكلفة، ما أدى إلى ارتفاع معدلات المخاطر لدى البنوك فيما يتعلق بهذا القطاع، ودفع ذلك البنوك لإعادة النظر في الأسعار والعمل على زيادتها. وبينت المصادر أن التوقعات برفع سعر الفائدة على الدولار الأميركي، وما يترتب عليه من رفع سعر الفائدة على الدرهم بسبب ارتباط الدرهم بالدولار، دفعت البنوك لرفع السعر احترازيا، إضافة إلى التأثيرات الاحترازية نتيجة انخفاض أسعار النفط في الأسواق العالمية، نظراً للتوقعات بأن تؤدي إلى انخفاض في مستويات السيولة المتوافرة للسوق، وجميعها عوامل دفعت البنوك لرفع سعر الفائدة أو المرابحة لأخذ الحيطة والحذر، ولتقليص آثار آي مخاطر محتملة. وضخت البنوك العاملة بالإمارات 11,3 مليار درهم، قروضاً وتسهيلات جديدة لعملائها خلال شهر أبريل الماضي، ليرتفع بذلك رصيد محفظة القروض والتسهيلات الإجمالي إلى 1421,5 مليار درهم بنهاية الشهر الماضي، بحسب البيانات الصادرة عن مصرف الإمارات المركزي مؤخرا. وتظهر بيانات «المركزي» أن محفظة القروض الشخصية لدى البنوك استحوذت على 4 مليارات درهم جديدة من إجمالي الزيادة في القروض والتسهيلات التي قدمتها لعملائها خلال الشهر الماضي، ليرتفع بذلك رصيد القروض الشخصية الإجمالي إلى 313,9 مليار درهم بنهاية أبريل، مقارنة مع 309,9 مليار درهم بنهاية مارس الذي سبقه. ونتيجة للعوامل كافة التي تؤثر على أسعار الفائدة وتكلفة السيولة، ارتفعت أسعار الفائدة على الودائع بين البنوك بالدرهم «الايبور» بنحو 7 نقاط أساس لأجل سنة، خلال الربع الثاني من العام الحالي، لتصل إلى 1,077% تقريباً، لأجل سنة، مقارنة مع 1,015% بنهاية مارس الماضي، بحسب البيانات الصادرة عن المصرف المركزي. وتظهر البيانات أن سعر «الايبور» لأجل 6 أشهر ارتفع أيضاً بنحو 5 نقاط أساس ليصل إلى 0,9% تقريباً مقارنة مع 0,85% تقريباً، خلال منتصف شهر مارس الماضي. وتعد مستويات الفائدة على التعاملات بين البنوك بالدرهم المسجلة خلال الفترة منذ أكتوبر 2014 وحتى نهاية الربع الأول من العام الحالي، أدنى مستوى لأسعار الفائدة التي تم تسجيلها ل «الايبور» في 6 سنوات، أي منذ بدء العمل بآلية تحديد سعر الفائدة على التعاملات بين البنوك عام 2009. وقال مصدر مصرفي، طلب عدم نشر اسمه، إن أسعار الفائدة أو المرابحة ارتفعت على القروض الشخصية، بعد أن انخفضت إلى مستويات تلامس سعر التكلفة الذي تدفعه البنوك على السيولة المتوافرة لديها. وأوضح أن انخفاض سعر الفائدة على القروض الشخصية إلى هذا المستوى المتدني خلال الفترة الماضية، كان نتيجة ارتفاع مستويات السيولة لدى القطاع المصرفي إلى مستويات قياسية، في وقت اشتدت المنافسة بين البنوك العاملة في الدولة. وأشار إلى أن التوقعات برفع أسعار الفائدة على الدولار الأميركي، يدفع البنوك لرفع الفائدة مقدما بشكل احترازي على الدرهم نتيجة الربط بين الدرهم والدولار. وقال المصدر إن أسعار الفائدة أو ما يقابلها من المرابحة لدى البنوك الإسلامية، ارتفعت حاليا في السوق المحلية إلى معدلات تتراوح في المتوسط بين 4,5% إلى 5,5% تقريبا، مقارنة مع 3,5% إلى 4,5% العام الماضي، في حين أن بعض البنوك تعرض أعلى من هذا السعر، وقليل من البنوك تقدم أسعار أدنى بقليل لعملائها المميزين، لكن بشكل عام تتحرك أسعار الفائدة على القروض الشخصية عن هذه المستويات. وتابع: «الطلب على القروض الشخصية عموما مستقر، فلا يوجد نمو في الطلب ولا تراجع». سعر المرابحة أبوظبي (الاتحاد) قال مصرف أبوظبي الإسلامي إن سعر المرابحة على القروض الشخصية لدى المصرف يتراوح بين 6,5% إلى 10% سنويا، وهي نسبة مرابحة متناقصة، أي أنها تبلغ نحو 3,6% إلى 5,5% مرابحة ثابتة تقريبا. في حين قال بنك أبوظبي الوطني إن سعر الفائدة على القروض الشخصية، يبلغ نحو 4,49% فائدة على الرصيد المتناقص،إضافة إلى 1% تدفع كرسوم بقيمة لا تقل عن 500 درهم ولا تتجاوز 2500 درهم. وبين البنك، في رد على استفسار ل «الاتحاد»، أن السقف الذي يمنحه لعملائه الأفراد يبلغ 5 ملايين درهم للأفراد المواطنين، ومليوني درهم للمقيمين. لكن البنك يشترط ألا يقل الدخل المنتظم للفرد «أي الراتب» عن 7 آلاف درهم شهريا.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا