• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

مان 2 مان

عزوز وسلطان يتفقان.. كوستاريكا «ظاهرة المهرجان»

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 05 يوليو 2014

أسامة أحمد (الشارقة)

اتفق عبدالعزيز محمد«عزوز» وعبدالله سلطان لاعبا الشارقة والخليج السابقين على أن منتخب كوستاريكا هو ظاهرة «مهرجان» مونديال البرازيل، الذي مثل علامة فارقة في الحدث بما قدمه من مستوى كان مفاجأة لجميع المراقبين.

ولم يستبعد عزوز فوز كوستاريكا «الحصان الأسود» على هولندا في ربع النهائي بهدف، فيما وصف عبدالله سلطان المباراة بـ «الصعبة» على الفريقين، مشيراً إلى أن هجوم «الطاحونة الهولندية» القوي سيرجح الكفة لصالح هولندا في«موقعة ربع النهائي».

وأكد عزوز أنه يشجع «التانجو» منذ حقبة الأسطورة مارادونا، مبدياً إعجابه الكبير بجمهور نسخة البرازيل 2014، الذي أعطى البطولة طعماً خاصاً كان له مروده الإيجابي على اللاعبين في«المستطيل الأخضر»، مشيراً إلى أن أصحاب الأرض وصولوا إلى ربع النهائي بمساعدة الحكام مع كل الاحترام لـ«السامبا»، مؤكداً في الوقت نفسه أن ميسي أفضل من نيمار.

وأكد عبدالله سلطان أنه يعشق «السامبا» منذ الصغر، في أيام سقراط وزيكو، خصوصاً أن الكرة البرازيلية في تلك الحقبة كانت أقرب إلى الخليج، مشيراً إلى أن الجيل الحالي من اللاعبين البرازيليين ليس كسابقه، حيث كانت المتعة والفوز العنوان البارز للجيل السابق بعكس الجيل الحالي الذي تغيب عنه الأسماء الرنانة باستثناء النجم الأوحد نيمار.

وأشار إلى أن نيمار يمثل 90% من قوة البرازيل، وهو ما ظهر جلياً في جميع المباريات التي لعبها «السامبا» في البطولة، حيث كان الورقة الرابحة للفريق مما أهله للوصول إلى ربع النهائي متخطياً أكثر من محطة صعبة بفضل مهارات لاعبه الأوحد لتصفق يد نيمار في هذه التظاهرة العالمية.

وأبدى عزوز وسلطان حزنهما لسقوط العديد من المنتخبات القوية من الطابق الـ 16، التي ظلت تمثل رقما مهما في الخريطة العالمية أمثال إسبانيا حاملة اللقب وإيطاليا وإنجلترا والبرتغال مما يعد درساً كبيراً لها، مبدين في الوقت نفسه فخرهما بـ«محاربي الصحراء»، الذي كان محل الإشادة ومحط الأنظار بالمستوى الذي قدمه منتخب الجزائر، الذي كان مفخرة للكرة العربية خاصة أمام «المانشافت»، الذي نجا بأعجوبة من «الخضر»، حيث كانوا قاب قوسين أو أدنى من تكرار مشهد كأس العالم 82.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا