• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

زلاتكو ينقل التدريبات إلى استاد هزاع بن زايد غداً

اكتمال صفوف العين تحضيراً لمواجهة تشونبوك «المصيرية»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 23 نوفمبر 2016

صلاح سليمان (العين)

بروح معنوية عالية وثقة كبيرة في النفس، يواصل فريق العين تنفيذ برنامجه الإعدادي اليومي، حيث يؤدي «الزعيم» في هذا المساء الحصة التدريبية الثالثة على ملعب استاد خليفة بن زايد، والذي بدأه مساء أمس الأول بعد حصول لاعبيه على راحة لمدة 24 ساعة عقب وصولهم من كوريا الجنوبية فجر الأحد الماضي، وذلك في إطار الاستعداد لمواجهة فريق تشونبوك هيونداي موتورز الكوري الجنوبي في إياب نهائي دوري أبطال آسيا.

وشارك في تدريب أمس الأول جميع اللاعبين بمن فيهم عامر عبدالرحمن، العائد من الإصابة، والذي تدرب من قبل مع الفريق في كوريا الجنوبية بينما لم يشارك الرباعي «الدولي»، الذي ضم عمر عبدالرحمن ومهند سالم العنزي وإسماعيل أحمد ومحمد عبدالرحمن، الذين خضعوا لبرنامج استشفاء بصالة الجيمانيزيوم بعد الإرهاق والتعب الذي حل بهم جراء مشاركتهم في مباراتين رسميتين مهمتين، حيث خاضوا مع منتخبنا الوطني مباراته أمام نظيره العراقي، والتي جرت يوم الثلاثاء من الأسبوع الماضي، والتحقوا بعدها بساعات قليلة ببعثة العين وتوجهوا معها إلى مدينة جيونجو الكورية وشاركوا مع فريقهم في لقاء تشونبوك في المباراة التي أقيمت يوم السبت الماضي باستاد جيونجو كأس العالم، ما أثر على وضعهم البدني خاصة أن أربعة أيام فقط كانت تفصل بين اللقاءين بالإضافة إلى طول الرحلة ومعاناة السفر.

أشرف على تدريب الأمس الكرواتي زلاتكو داليتش وجهازه المساعد، في حضور جماهيري كبير شجع اللاعبين ورفع من روحهم المعنوية، وحرص المدرب بعد إجراء فقرة الإحماء على تنفيذ بعض الجمل التكتيكية التي يغلب عليها الطابع الهجومي، خاصة أن الفريق في حاجة إلى التسجيل في شباك الفريق الضيف بعد أن تعرض للخسارة في مواجهة الذهاب بهدفين مقابل هدف واحد، وهي نتيجة جيدة بكل المقاييس، وبذلك أصبح «الزعيم» في حاجة للفوز يوم السبت المقبل بهدف نظيف، حتى يضمن الوقوف على منصة التتويج وتكرار الإنجاز الذي حققه من قبل في 2003 عندما عاد بالكأس القارية من العاصمة التايلاندية بانكوك رغم خسارته هناك في لقاء الإياب بهدف دون رد، وكان قد حقق الفوز في مواجهة الذهاب على فريق تيروساسانا بهدفين نظيفين على استاد طحنون بن محمد بالقطارة حملا توقيع كابتن الفريق سالم جوهر والهداف محمد عمر.

ومن المنتظر أن يؤدي فريق العين تدريبه الرئيس مساء الغد على ستاد هزاع بن زايد، حيث ينقل زلاتكو التدريبات إلى هناك، وهو المران الذي يعتمد عليه الجهاز الفني للتأكد من كل صغيرة وكبيرة عن تنفيذ اللاعبين لخطة اللعب التي تدربوا عليها خلال اليومين الماضيين، بالإضافة إلى محاولة التركيز على معالجة الأخطاء التي شهدتها المباراة الماضية، وكذلك الاطمئنان على مدى جاهزية اللاعبين من الأساسيين والبدلاء من النواحي كافة الفنية والبدنية والمعنوية، وسيعود فريق العين لأداء المران الأخير بعد غد على استاد خليفة بن زايد، والذي يتوقع له أن يأتي خفيفاً ولن يستغرق وقتاً طويلاً في ختام التحضير للقاء.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا