• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م
  02:55    الفصائل المعارضة تدعو لهدنة من خمسة ايام في حلب واجلاء المدنيين        02:57    الفصائل المعارضة تدعو لهدنة من خمسة ايام في حلب واجلاء المدنيي    

التغيرات الهرمونية والأحماض المَعدِية في قفص الاتهام

أفكار خاطئة حول علاقة الحمل وصحة الفم والأسنان

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 21 يناير 2014

نسبة كبيرة من النساء يربطن بين متاعب الأسنان والحمل، ويسود اعتقاد خاطئ بأن المرأة الحامل تتعرض أكثر من غيرها لتسوس الأسنان نتيجة سحب مادة «الكالسيوم» من أسنانها تلبية لحاجة الجنين! لكن الدراسات والأبحاث الطبية أثبتت أن هذا الاعتقاد خاطئ، ويخلو من أي مبرر علمي. وفي دراسة أميركية حديثة تشير إلى أن 35 % من النساء الحوامل لم يزرن طبيب الأسنان منذ سنة، وأنّ نحو 40 % منهن لديهنّ حالات نخر في الأسنان أو أمراض في اللثّة. فما هي حقيقة متاعب أسنان المرأة أثناء الحمل؟

خورشيد حرفوش (أبوظبي) ـ يوضح الدكتور، راجي الريس، طبيب الأسنان في مركز شادي لطب الأسنان في أبوظبي، أن زيادة نسبة الإصابة بتسوس الأسنان عند المرأة الحامل يعود إلى أسباب أخرى أهمها ارتفاع هرموني «الاستروجين» و«البروجسترون»، مما يغير طبيعة اللعاب ولزوجته، ومن ثم يساعد على التصاق فضلات الطعام والترسبات على الأسنان، إلى جانب كثرة القيء الذي يحتوي على حامض المعدة المعروف بمهاجمته للطبقة الخارجية للأسنان، فضلاً على إهمال العناية بتنظيف الفم والأسنان. وإهمال علاج أسنان المرأة الحامل قد يؤثر سلباً على صحتها وصحة الجنين معاً، إذا ما أهملت في استشارة الطبيب المعالج.

الفحص المبكر

يؤكد الدكتور الريس أهمية دحض الأفكار الخاطئة، ومراجعة الحامل لطبيب الأسنان، ومن الممكن أن يجري لها كل ما تحتاج من علاج إذا كان حملها طبيعيا، بل يجب على السيدة الحامل الذهاب للطبيب أكثر من السيدة غير حامل لاكتشاف الأسنان المصابة بالتسوس وعلاجها في وقت مناسب، وعلاج التهابات اللثة، ولا يوجد أية موانع، لكن يفضل أن يكون العلاج خلال الشهور الثلاثة الوسطى «الرابع – الخامس – السادس» وفي بعض الحالات يؤجل العلاج إلى ما بعد الولادة لتجنب تعرض السيدة الحامل لكمية كبيرة من الإشعاعات. كما لا يوجد أي ضرر على الحامل من استخدام البنج الموضعي بكميات مناسبة، ولا يؤجل العلاج إلى بعد الولادة حتى لا تكون هناك فرصة لتكون الالتهابات والآلام الناتجة عنها، وتتمكن الحامل من مضغ الطعام جيدا وتستطيع أن تأخذ قسطا من الراحة والنوم من دون آلام، ولتتجنب تناول الأدوية والمسكنات والمضادات الحيوية».

التهابات اللثة

يقول الدكتور الريس: «قد تكون هناك التهابات معينة في اللثة، أو ورم مصاحب لطبقة البلاك، أو سكري عارض لبعض الحوامل، وفي مرحلة الحمل ترتفع معدلات الإصابة بأمراض اللثة، بسبب ارتفاع هرموني الاستروجين والبروجسترون. وعند تراكم فضلات الطعام على الأسنان واللثة يؤدي هذا إلى الإصابة بالالتهابات التي تظهر أعراضها كاحمرار وانتفاخ وحساسية اللثة المفرطة، إضافة إلى نزف اللثة عند تنظيف الأسنان بالفرشاة أو بخيط تخليل ما بين الأسنان. وفي بعض الحالات تظهر أيضا تورمات صغيرة على اللثة وبين الأسنان التي يكبر حجمها خلال فترة الحمل لكن سرعان ما تختفي بعد الوضع. لكن السبب الرئيسي لضعف الأسنان خلال فترات الحمل يرجع إلى التغيرات الهورمونية التي تؤدي إلى التهابات اللثة المزمنة وضمور أنسجة عظام الفك حول الأسنان وليس نقص معدل الكالسيوم في الجسم كما هو شائع نتيجة امتصاص الجنين له. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا