• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

«تليفونيكا» ترحب بموافقة المفوضية الأوروبية على شراء «إي بلس»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 04 يوليو 2014

أبدت شركة تليفونيكا ألمانيا «أو تو» ارتياحها لموافقة المفوضية الأوروبية على صفقة شراء شبكة الهاتف المحمول «إي بلس» في ألمانيا، بعد حصولها على تنازلات من الشركة الإسبانية من أجل عدم الإضرار بمستوى المنافسة في السوق.

وكانت المفوضية الأوروبية أعلنت أول أمس عن موافقة مشروطة على صفقة استحواذ تليفونيكا على «إي بلس». وتتيح الصفقة لشركة تليفونيكا دمج شبكة أو2 جيرمان رابع أكبر شبكة محمول في ألمانيا مع إي.بلس ثالث أكبر شبكة في ألمانيا.

وسيكون الكيان الجديد أكبر شبكة محمول في ألمانيا صاحبة أكبر سوق للهاتف المحمول في أوروبا. واشترطت المفوضية وهي الذراع التنفيذية للاتحاد الأوروبي أن تتنازل تليفونيكا عن 30% من طاقتها الشبكية، وبيع طيف لموجات الراديو وأصول أخرى وذلك بغرض إتاحة الفرصة لمنافسين جدد من دخول السوق الألمانية والإبقاء على القدرة التنافسية للشركات الأصغر. وقال يواكين ألمونيا مفوض شؤون المنافسة في الاتحاد الأوروبي إن الاندماج على المستوى الوطني لا يجب أن تكون على حساب العملاء ويجب أن يظل العملاء قادرين على الاختيار بين شبكات الهاتف المختلفة ويجب أن يتمتعوا بأسعار تنافسية وخدمات مبتكرة.

يذكر أن صفقة الاندماج ستؤدي إلى خفض عدد شبكات المحمول في ألمانيا من 4 إلى 3 شبكات فقط، حيث ستكون الحصة السوقية للشركة الجديدة 30% من السوق. يذكر أن قيمة شراء تليفونيكا ألمانيا لشركة إي بلاس من مالكتها الهولندية (كيه بي إن) تبلغ أكثر من 8 مليارات يورو. وتأمل الشركتان في تخفيض النفقات بنسبة كبيرة في حال اتمام صفقة الاندماج.

وتشمل الصفقة سداد 5 مليارات يورو نقدا إلى جانب أسهم في الكيان الجديد. يذكر أن إي بلس مملوكة لشركة كيه.بي.إن الهولندية. (ميونيخ - د ب أ)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا