• الثلاثاء 04 صفر 1439هـ - 24 أكتوبر 2017م

99% من البنية التحتية للسياحة العلاجية جاهزة بحلول 2020

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 07 أكتوبر 2017

أبوظبي (الاتحاد)

واصل مؤتمر أبوظبي الدولي الثالث للأمراض الجلدية والتجميل والليزر فعالياته في أبوظبي لليوم الثاني على التوالي بمشاركة ما يزيد على 1000 طبيب ومختص من داخل وخارج الدولة.

وأكد الدكتور زهير الفردان استشاري جراحة التجميل والترميم وأستاذ مساعد في كلية الطب والعلوم الصحية بجامعة الإمارات، أن دولة الإمارات خطت خطوات كبيرة بفضل توجيهات القيادة الرشيدة لدعم وتعزيز مجالات السياحة العلاجية والرعاية الطبية عالية المستوى حيث بدأت التخطيط منذ أكثر من 5 سنوات لأن تكون الوجهة الأولى للسياحة العلاجية في منطقة الخليج والشرق الأوسط، لافتاً إلى أن الدولة تمكنت من إيجاد البنية التحتية في هذا مجالات السياحة العلاجية بنسبة 80% ونتوقع أن تصل هذه النسبة إلى 99% قبل حلول 2020.

وأشار إلى أن أهم ما يميز المؤتمر الثالث للأمراض الجلدية استقطابه لخبراء وأطباء من المدرستين الشرقية والغربية على أرض الإمارات بما يتيح الفرصة للإطلاع على أحدث التقنيات والممارسات المتعلقة بالتشخيص والعلاج والأجهزة القادمة من الشرق والغرب.

وأوضح أن محاضرات الخبراء خلال اليوم الأول والثاني من المؤتمر ركزت على الجديد في مجال جراحات التجميل، ومنها تقنيات استخدام الحقن بديلاً عن الخيوط الجراحية التقليدية، وكذلك استخدامات متطورة لليزر تعمل على تأجيل الخيارات الجراحية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا