• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

«باتمان» يخطط لمستقبله في عيد ميلاده الـ 75

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 03 يوليو 2014

يحتفل البطل الأميركي الخارق «باتمان» بمرور 75 عاماً على ابتكاره، وهو في وضع يحسد عليه مع عدد لا يحصى من المعجبين والمغامرات المقبلة وأفلام والعاب فيديو، ويحتفل رسمياً بـ «ميلاد» الرجل الوطواط في 23 يوليو الذي أعلن «يوم باتمان» مع إعادة إصدار عدد مجلة القصص المصورة، التي ظهرت فيها هذه الشخصية للمرة الاولى.

وفي لوس أنجلوس تنظم «وارنر براذيرز في اي بي ستوديو تور» معرضاً في المناسبة يضم سيارات «باتموبيل» ومشالح واقنعة وتذكرات أخرى تخللت تصوير الأفلام.ولد باتمان في مايو 1939 وهو ثمرة تعاون بين الرسام بوب كاين وكاتب السيناريو بيل فينجر اللذين كلفتهما دار النشر «دي سي كوميكس» ابتكار شخصية بطل خارق جديد بعد نجاح شخصية «سوبرمان»، واستحدث كاين وفينجر شخصية مناقضة جداً لسوبرمان مع التركيز على جانبها القاتم.ونالت الشخصية الجديدة نجاحاً كبيراً ليصبح «الرجل الوطواط» أيقونة في الثقافة الشعبية فالعالم بأسره، وفي وسط حمى الأبطال الخارقين، التي تجتاح راهناً دور السينما مع افلام مثل عن «كابتن أميركا» و«سبايدرمان» و«ايرن مان»، يبرز اختلاف باتمان بسبب وضعه كرجل «طبيعي».

ففي حين يتمتع «سوبرمان» وهو نموذج البطل الخارق، بقدرات فائقة للطبيعة ويرتدي بزة بالوان فاقعة ويسفر عن وجهه ويتنقل في وضح النهار، فان بروس واين هو صناعي ثري جدا يرتدي الأسود عند حلول الليل ولا يعتمد إلا على قوته الجسدية وعقله وثروته لكي يفرض العدالة في غوثام سيتي.

ويعتبر الممثل الأميركي داني دي فيتو، الذي جسد شخصية بينجوين في فيلم «باتمان ريترنز» عام 1992، أن نجاح باتمان الكبير عائد إلى عدم الثقة بالطبقة السياسية والاقتصادية.

(لوس أنجلوس - أ ف ب)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا