• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

«قمر ناسا» يراقب مستوى ثاني أكسيد الكربون على ارتفاع 705 آلاف متر

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 03 يوليو 2014

بعد تأجيل 24 ساعة لخلل تنقي، أطلقت وكالة الفضاء الأميركية ناسا صباح أمس أول قمر صناعي مخصص لقياس مستويات غاز ثاني أكسيد الكربون في جو الأرض، الغاز الرئيس المسبب لمفعول الدفيئة والمساهم في ارتفاع درجات حرارة كوكب الأرض.

وكما كان مقرراً، انطلق القمر من قاعدة فاندنبرج في كاليفورنيا غرب الولايات المتحدة بوساطة صاروخ من طراز دلتا-2 من تصميم مجموعة يونايتد لانش الايانس، وبعد ساعة من الإطلاق، أعلنت الوكالة عن أن الصاروخ وضع القمر في مداره حول الارض على ارتفاع 705 آلاف متر، بعد أن حدثت الثلاثاء الماضي مشكلة في شبكة المياه بالصاروخ أدت إلى إرجاء عملية الإطلاق في اللحظات الأخيرة، وأطلق على هذا القمر اسم «أوربيتينج كاربون اوبسرفاتوري-2»، واختصاراً «أو سي أو-2»، وهو مشابه لقمر آخر انفجر لدى محاولة إطلاقه في فبراير من العام 2009.ويتيح هذا القمر الصناعي الحصول على صورة شاملة لانبعاثات غاز ثاني أكسيد الكربون، سواء الناجمة عن النشاط البشري أو تلك الطبيعية، وقال مايكل فريليش مدير وحدة علوم الأرض في وكالة الفضاء الأميركية في وقت سابق «إن غاز ثاني أكسيد الكربون في جو الأرض يؤدي دوراً أساسياً في تأمين التوازن على صعيد الطاقة لكوكب الأرض، وهو عامل مهم لفهم تغير المناخ». (واشنطن- أ ف ب)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا