• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

لماذا عام القراءة؟

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 20 نوفمبر 2016

لماذا عام القراءة؟ قد يتبادر إلى ذهنك هذا السؤال عندما ترى الأنشطة التي تقوم بها الدولة وخصوصاً تسمية هذا العام عام القراءة، فلم القراءة بالتحديد؟ لم هذا الاهتمام بالقراءة؟

إن القراءة ليست عملاً ترفيهياً، بل هي حاجة أساسية لكل إنسان «فالحاجة تجعل الأشياء تزدهر»، كما قال ألبرتو مانغويل في كتابه تاريخ القراءة لذا كان عام القراءة وحرص الدولة عليه أمراً في غاية الضرورة، وليس على سبيل الرفاهية الثقافية خاصة حرصها على ترغيب النشء في القراءة، فإن غرس بذرة حب القراءة في الأجيال الصغيرة يُنمي في نفوسهم الشغف والوعي بأهمية القراءة.

ومن أعظم ما قامت به الدولة عدم اقتصارها على حدود دولتنا فحسب، بل جعلت القراءة على نطاق أوسع عربياً، فلا يمكننا مُحاربة الجهل في منطقتنا إلا بنشر الوعي بُحب القراءة وتقديم المساندة لكل قارئ من خلال الأنشطة المتنوعة التي قدمتها وإنني مُتأكدة من أن عام القراءة لن يكون مجرد عام ينتهي ويزول أثره سريعاً، بل سيكون عادة ثقافية في مجتمعنا.

سعيدة أحمد البريكي

جامعة الإمارات العربية المتحدة

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا