• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

تحت شعار: «الطفولة.. تربية الإبداع»

ملتقى الإبداع الخليجي ينطلق 22 نوفمبر

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 18 نوفمبر 2016

محمد عبدالسميع (الشارقة)

أكد الشاعر حبيب الصايغ الأمين العام لاتحاد الأدباء والكتاب العرب، رئيس مجلس إدارة اتحاد كتاب وأدباء الإمارات، على أهمية ثقافة الطفل، وأن الإمارات دولة مستقبل، تعمل للمستقبل أكثر من الحاضر، وأن تباشير المستقبل مهمة في الإمارات، فهي تتحدث عن 2021 وتحدياتها، وعن مسبار الأمل كمشروع مهم لتغيير التعليم، وإعلام متطور، ورعاية صحية متقدمة، وتنمية شاملة متوازنة، لها صفة الاستدامة.

وقال في مؤتمر صحفي عقد في مقر اتحاد كتاب وأدباء الإمارات بالشارقة، للإعلان عن فعاليات الدورة السابعة من ملتقى الإمارات للإبداع الخليجي، الذي ينظمه الاتحاد في الفترة من 22 إلى 24 نوفمبر الجاري، تحت شعار «الطفولة: تربية الإبداع»، إن ملتقى الإمارات للإبداع الخليجي يقام تحت رعاية وحضور صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى، حاكم الشارقة، الرئيس الفخري للاتحاد، واصفاً الملتقى بأنه «نشاط مهم». وأضاف «سيتحدث في افتتاح الملتقى صاحب السمو حاكم الشارقة، ومعالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة وتنمية المعرفة، والعربي بنجلون من المملكة المغربية، الذي سيلقي كلمة المشاركين».

وأشار إلى أن الأسرة والطفل من صميم اهتمام الدولة، التي تسعى دائماً إلى تغليف التنمية الاقتصادية بالمحبة. ونحن نواكب هذا الاهتمام، ونعتقد أن الطفل مهم في الثقافة، حيث إن الميزانية الخمسية خصصت 50% للخدمات الاجتماعية ورعاية الأسرة والطفل. لذا نتوجه إليه ونخصص له الدورة السابعة لملتقى الإمارات للإبداع الخليجي.

ونوه الصايغ إلى أن دورة هذا العام تعنى بثقافة الطفل، وتستدرك محاور مهمة تتناولها من نواحي عدة ثقافية وفنية وإدارية، مشيراً إلى أن هناك مؤسسات ثقافية إماراتية تعنى بالطفل ستشارك في الملتقى، وأن هناك تنسيقاً مع المدارس والمؤسسات التعليمية، علاوة على أن الطفل سيكون حاضراً ومتفاعلاً من خلال الورش والبرامج المصاحبة لفعاليات الملتقى.

وتابع: الملتقى هو الوحيد على صعيد المجتمع المدني في دول مجلس التعاون، ولا يوجد أي لقاء على المستوى الأهلي يهتم بالطفل، وتعدّ هذه التظاهرة من بين أهم الفعاليات الثقافية في الخليج العربي، وأضاف: نحرص على العمق العربي باستضافة دولة عربية كضيف شرف، وسيكون المغرب ضيف شرف هذه الدورة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا