• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

طالبان تحذر «داعش» من التمدد في أفغانستان

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 16 يونيو 2015

(أ ف ب)

حذر متمردو «طالبان» الأفغان الثلاثاء زعيم تنظيم «داعش» من أي محاولة للتمدد في بلادهم، بعد اشتباكات في الشرق بين مقاتليهم وآخرين يقولون انهم ينتمون إلى «داعش». وكتب محمد منصور، مساعد زعيم متمردي «طالبان» أنه «يجب خوض الجهاد ضد الأميركيين وحلفائهم تحت راية واحدة»، معلنا أن حركته تتصدر «المقاومة» ضد القوات الغربية وحلفائها في أفغانستان.

ووجه الملا منصور، الذي كان وزيرا خلال حكم «طالبان» في كابول (1996-2001)، هذه الرسالة مباشرة إلى العراقي أبو بكر البغدادي زعيم «داعش». وقال في رسالته المكتوبة بالدارية والباشتونية، اللغتين الرسميتين في أفغانسنان، وبالعربية والأوردية «إذا اتخذتم قرارات عن بعد، فستخسرون تأييد العلماء والمجاهدين والأنصار». وحذر من أن «طالبان» ستضطر للتحرك «للدفاع عن مكتسباتها»، لكنه لم يكشف طبيعة رد الفعل.

وبذلك تعرب «طالبان» عن قلقها على ما يبدو من احتمال تصدير الصراع المسلح لتنظيم «داعش» إلى أفغانستان.  ورغم إعلان بعض مجموعات المتمردين في أفغانستان انتماءها إلى «داعش» في الأشهر الاخيرة، لم يعلن التنظيم رسميا أي تمدد له في البلاد.

وذكرت وسائل الإعلام الأفغانية الأسبوع الماضي أن اشتباكات وقعت بين «طالبان» ومقاتلين يقولون إنهم ينتمون إلى «داعش» شرق البلاد. والشهر الماضي، اعتبر الجنرال الأميركي جون كامبل قائد بعثة الحلف الأطلسي في أفغانستان أن «داعش تقوم بعمليات تجنيد في أفغانستان»، لكن لا تتوافر لها القدرات العملانية.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا