• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

إرجاء محاكمة زعيم تنظيم القاعدة و19 من أتباعه في الجزائر

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 01 يوليو 2014

أرجأت محكمة الجنايات للجزائر العاصمة، محاكمة عبد المالك درودكال، الملقب بـ «أبو مصعب عبد الودود» زعيم تنظيم «القاعدة بالمغرب» و19 من أتباعه بتهم ارتكاب اغتيالات واختطافات مع المطالبة بفدية، إلى أكتوبر المقبل.

وذكرت وكالة الأنباء الجزائرية، أن القاضي عمر بن خرشي قرر إرجاء المحاكمة نظراً لغياب دفاع ثلاثة متهمين حاضرين، حيث عين تلقائياً محامين للدفاع عنهم في الجلسة المقررة أكتوبر المقبل. ومن بين المتهمين الـ 20 هناك 17 متهماً فارين وثلاثة موقوفين.

ومن بين الفارين عبد المالك درودكال، إضافة إلى عبد المؤمن رشيد الذي كان يقوم بتحصيل الأموال المستخدمة في شراء المتفجرات التي استخدمت في الاعتداء الذي استهدف مقر القطاع العسكري وفندق بولاية البويرة. ووجهت لهؤلاء تهمة المشاركة في عدة اعتداءات إرهابية خلفت ضحايا ضمن أفراد من الجيش والدرك في كلا من ولايتي تيزي وزو وبومرداس.

كما ارجأت محكمة الجنايات بالجزائر العاصمة محاكمة أحمد بلباشا وهو معتقل سابق بجوانتانامو الى الدورة الجنائية المقبلة المقرر افتتاحها في أكتوبر المقبل. وكانت نفس المحكمة أصدرت حكماً غيابياً ضد بلباشا عام 2009 بسجنه 20 عاماً بتهمة الانتماء الى جماعة ارهابية تنشط خارج الجزائر. (الجزائر - د ب أ)

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا