• الجمعة 30 محرم 1439هـ - 20 أكتوبر 2017م

الإمارات تنظم في مونتينيغرو مؤتمراً دولياً لمكافحة التطرف

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 17 نوفمبر 2016

بودغوريتسا (وام)

نظمت سفارة الدولة لدى بودغوريتسا المؤتمر الدولي حول البرنامج العالمي لبناء القدرات لمكافحة التطرف «سترايف جلوبل» بإشراف مركز هداية للتميز لمكافحة التطرف العنيف وبالتعاون مع الاتحاد الأوروبي.

وألقى عايفو اوراف مندوب الاتحاد الأوروبي لدى مونتينيغرو الكلمة الافتتاحية للمؤتمر.

وتحدث من جانب حكومة مونتينيغرو نيكولا شارانوفيش مدير مديرية التعاون القانوني الدولي والتكامل الأوروبي بوزارة العدل إضافة إلى مارغريت اوهارا سفيرة الولايات المتحدة الأميركية لدى مونتينيغرو وإيان فيتيغ سفير المملكة المتحدة لدى مونتينيغرو.

واستعرض مقصود كروز المدير التنفيذي لمركز «هداية»، خلال الكلمة الرئيسة أهم إنجازات المركز، فيما يتعلق بأحدث الإصدارات وبرامج التدريب والمبادرات المتعلقة بمكافحة التطرف العنيف. كما سلط الضوء على البرنامج لبناء القدرات لمكافحة التطرف العنيف «سترايف جلوبل»، حيث أشاد بدعم الاتحاد الأوروبي للبرنامج من خلال المنحة المالية والتي تقدر بمبلغ 5 ملايين يورو لدعم 40 برنامجاً لمدة أربع سنوات.

وأشادت حفصة عبدالله محمد شريف العلماء سفيرة الدولة لدى جمهورية مونتينغرو بالمشاركة الدولية والاهتمام على المستوى المحلي لحكومة مونتينيغرو، والتي تأتي في إطار تعزيز الشراكة الاستراتيجية بين حكومتي البلدين في المجالات كافة، لاسيما مكافحة التطرف العنيف. وأكدت السفيرة أن هذا المؤتمر يهدف إلى تبادل الخبرات العالمية، لاسيما فيما يتعلق بمنطقة البلقان، وحول كيفية التصدي للإرهاب والوقاية من التطرف العنيف من خلال نشر العلم وخلق البرامج الاجتماعية.

ونظمت السفارة زيارة إلى المدرسة الإسلامية، وكان رفعت فيزش رئيس المشيخة الإسلامية في مقدمة مستقبلي الوفد الزائر، حيث ألقى كروز كلمة بحضور الطلاب والطالبات والكادر التعليمي.

كما زار كروز جامعة مونتينيغرو والتقى مايا باتشوفيش نائبة رئيس الجامعة ولفيف من الأكاديميين والطلبة والطالبات، حيث ألقى محاضرة تتعلق بأفضل الممارسات في مكافحة التطرف العنيف.

ولاقت هذه الفعاليات إشادة من المسؤولين لدى حكومة مونتينيغرو، حيث أعربوا عن تقديرهم وامتنانهم لحكومة دولة الإمارات العربية المتحدة ممثلة بسفارة دولة الإمارات لدى بودغوريتسا لتنظيم هذا المؤتمر الدولي وعدد من الزيارات الميدانية والمحاضرات التعريفة بجهود دولة الإمارات العربية المتحدة في مكافحة التطرف العنيف وتعزيز ثقافة التسامح والوسطية في إطار الإخاء والسلام العالمي بين الشعوب.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا