• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

معارضة أحزاب دينية تؤجل التصويت عليه في الكنيست

الأردن و«الجامعة» تدينان قانون منع رفع الأذان بمساجد القدس

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 17 نوفمبر 2016

القاهرة، القدس المحتلة (الاتحاد، وكالات)

أدانت جامعة الدول العربية مصادقة اللجنة الوزارية للتشريعات في الحكومة الإسرائيلية على مشروع قانون بمنع الأذان عبر مكبرات الصوت بالمساجد في مدينة القدس المحتلة. ووصف نائب الأمين العام للجامعة العربية السفير أحمد بن حلي، في تصريحات للصحفيين أمس منع الأذان في القدس بأنه «استفزاز خطير جدًا وتصعيد مرفوض». وحذر «بن حلي» من تصعيد الاستفزازات بهذه القرارات غير المبررة والتي تُثير المسلمين في مشارق الأرض ومغاربها، قائلا إن منع الأذان يعني ضرب حرية العقيدة في الصميم، لذا فهذه المحاولات الإسرائيلية مُدانة ومرفوضة. وكانت اللجنة الوزارية للتشريعات في الحكومة الإسرائيلية قد صادقت مؤخرا على مشروع قانون يمنع بموجبه الأذان عبر مكبرات الصوت بالمساجد في مدينة القدس المحتلة.

كما دان مجلس النواب الأردني بشده توجهات سلطات الاحتلال الاسرائيلي بحظر إقامة الأذان في القدس والمسجد الأقصى المبارك/‏‏ الحرم القدسي الشريف، وأعرب المجلس في بيان أصدره أمس، عن رفضه القاطع لاي توجه أو قرار قد يفضي إلى حظر الأذان كون ذلك يتنافى مع كل المواثيق والأعراف والقوانين الدولية والشرائع السماوية، ويمس بشكل فاضح قدسية ومبادئ الإسلام الحنيف مثلما يشكل اعتداءً صارخاً على الرعاية الهاشمية للمقدسات الإسلامية.

في غضون ذلك تسببت حالة من الخلافات بين النواب اليهود في «الكنيست» الإسرائيلي «بتأجيل عرض قانون» منع الأذان «عبر مكبرات الصوت للتصويت عليه، وذلك عقب مصادقة لجنة الوزراء لشؤون التشريع الإسرائيلية عليه.

وتقدم وزير الصحة الإسرائيلي المتشدد يعقوب ليتسمان، وهو عضو في حزب «يهادوت التوراة»، باعتراض على مشروع القانون الخاص بحظر استخدام مكبرات الصوت لرفع الأذان في المساجد، وفق إذاعة «صوت إسرائيل».

مقتل فلسطينية وإصابة 3 من رجال الأمن باشتباكات مع مجهولين بنابلس

رام الله(وكالات)

قتلت مواطنة فلسطينية وأصيب ثلاثة من عناصر الأمن الفلسطيني أمس خلال اشتباك مسلح بين مجهولين والشرطة في مدينة نابلس بالضفة الغربية. وقال محافظ نابلس اللواء أكرم رجوب، في تصريح صحفي، «إن مسلحين هاجموا أفرادًا من قوات الأمن الفلسطيني مستغلين قيام قوات الاحتلال بتنفيذ نشاط أمني بنابلس، تزامنا مع فتح آخرين النار على مقر محافظة نابلس»، فيما أشار إلى أن ما يجري أمر مخطط ومدروس.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا