• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

ضمن المبادرة الاجتماعية «رمضان أبوظبي»

بطولة حكومة أبوظبي الرمضانية الأولى تنطلق الأحد بمشاركة 31 فريقاً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 01 يوليو 2014

تحت رعاية سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان، مستشار الأمن الوطني نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، للمبادرة الاجتماعية «رمضان أبوظبي»، تنطلق بطولة حكومة أبوظبي الرمضانية الأولى لكرة القدم الأحد المقبل في مركز أبوظبي الوطني للمعارض، بمشاركة 31 فريقاً يمثلون المؤسسات والهيئات التابعة لحكومة أبوظبي.

ويأتي تنظيم البطولة من قبل مجلس أبوظبي الرياضي في إطار سعيه لتحقيق التواصل الرياضي عند مختلف فئات المجتمع ودعمه المستمر للبطولات الرياضية المجتمعية التي تسهم في تحقيق الشراكات الحكومية، وتعزيز دور التجمعات والملتقيات الشبابية بين الكوادر الوظيفية ومنتسبي الدوائر والهيئات الحكومية، انسجاما مع الخطط الحكومية الرامية إلى الاهتمام بالجانب الاجتماعي للموظفين تقديراً وتكريماً لجهودهم المبذولة في سبيل تطوير العمل الحكومي والارتقاء به بما يواكب الرؤية السامية للقيادة الحكيمة، إلى جانب حرصه واهتمامه لدعم فعاليات المبادرة الاجتماعية لموظفي حكومة أبوظبي «رمضان أبوظبي»، بالبرامج الرياضية والأنشطة التفاعلية التي تسهم في تحسين اللياقة البدنية ونشر الوعي بأهمية الرياضة وجعلها نمطا صحيا لحياة يومية.

وأسفرت قرعة البطولة التي جرت في مقر الأمانة العامة للمجلس التنفيذي بحضور ممثلي كافة الفرق المشاركة عن تقسيم الفرق إلى ثماني مجموعات، ضمت المجموعة الأولى فرق الشركة القابضة العامة- صناعات، دائرة التنمية الاقتصادية، مجلس أبوظبي للجودة والمطابقة، صندوق معاشات ومكافآت التقاعد لإمارة أبوظبي، وجمعت الثانية فرق: شركة أبوظبي لخدمات الصرف الصحي، مؤسسة الرعاية الاجتماعية وشؤون القصّر، غرفة تجارة وصناعة أبوظبي، شركة أدنوك للتوزيع، وفي الثالثة هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة، شركة أبوظبي للخدمات الصحية، مركز أبوظبي للأنظمة الالكترونية والمعلومات، ومجلس أبوظبي للتوطين، وتضم الرابعة شركة مبادلة للتنمية، الأمانة العامة للمجلس التنفيذي، دائرة النقل، وجهاز أبوظبي للرقابة الغذائية، وتضم الخامسة: المؤسسة العليا للمناطق الاقتصادية المتخصصة، مؤسسة الإمارات لتنمية الشباب، صندوق خليفة لتطوير المشاريع، شركة أبوظبي للإعلام، والسادسة تجمع نادي أبوظبي لذوي الاحتياجات الخاصة، هيئة الصحة، مجلس أبوظبي للتخطيط العمراني، ومركز الإحصاء، وفي السابعة فرق: دائرة المالية، شركة أبوظبي لإدارة رياضة السيارات، هيئة البيئة، ومؤسسة الإمارات للطاقة النووية، فيما ضمت المجموعة الثامنة والأخيرة ثلاثة فرق هي شركة الاستثمار والتطوير السياحي، شركة أبوظبي للموانئ، مركز خدمات المزارعين.

من جهته، اعتبر منصور المنصوري مدير مكتب الاتصال الحكومي بالأمانة العامة للمجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، بطولة حكومة أبوظبي الرمضانية الأولى لكرة القدم واحدة من الملتقيات الرياضية المميزة التي ستجمع الكوادر الوظيفية والعاملين في القطاع الحكومي للمشاركة في دعم المبادرات الاجتماعات وإثرائها بالتفاعل والتواصل، لافتا إلى أن البطولة تمثل انطلاقة جديدة للأنشطة الرياضية والاجتماعية التي تؤكد على حرص واهتمام القيادة على دعم المبادرات المهمة التي تعزّز الجانب الاجتماعي للجهات الحكومية، بحيث لا يقتصر دور المؤسسات على نطاق عملها المؤسسي وحسب، وإنما يمتد ليكون رابطاً أساسياً في تنمية المجتمع وجعله شريكاً في مواصلة التنمية الشاملة بمعناها الواسع، والالتزام بمبادرات المسؤولية الاجتماعية باعتبارها تشكل نهجاً محورياً في العمل الحكومي بالإمارة.

بدوره أشاد طلال الهاشمي، مدير إدارة الشؤون الفنية بمجلس أبوظبي الرياضي بتنظيم بطولة حكومة أبوظبي الرمضانية الأولى لكرة القدم، التي تجمع كافة منتسبي المؤسسات والهيئات الحكومية في تجمع رياضي كروي يعزز القيم الرياضية، ويبرز مشهد التواصل والتعاون، وينمي الشراكات بين كافة الفرق المشاركة، بما يخدم التفاعل الرياضي الاجتماعي في شهر رمضان الفضيل.

وأضاف الهاشمي: إن مجلس أبوظبي الرياضي حريص على التعاون في التنظيم وتسخير كافة الإمكانيات والقدرات من أجل إنجاح التجربة الأولى للبطولة الواعدة، والعمل على تقديم الدعم بكافة الجوانب فنياً ولوجستياً وتنظيمياً، انطلاقاً من النهج الوطني للمجلس ودوره الريادي في نشر الثقافة الرياضية وتشجيع كافة أفراد المجتمع على الممارسة الرياضية وتحسين اللياقة البدنية والسعي لجعلها نمطاً للحياة الصحية، لافتاً إلى أن البطولة ستشكل محطة مناسبة وفرصة مميزة بين جميع الكوادر الوظيفية للجهات الحكومية للتواصل والتعبير عن إمكانياتهم وطاقاتهم الرياضية وسط أجواء حافلة بالروح الرياضية والتنافس الشريف، مشيداً بالدور اللافت للقائمين على تنظيم البطولة والمشاركة المميزة من جانب فرق المؤسسات الحكومية.

الجدير بالذكر أن مبادرة «رمضان أبوظبي» تهدف إلى توفير منصة مشتركة يلتقي من خلالها موظفو الحكومة في أجواء من الألفة والمحبة تجمعهم مع قيادات حكومة أبوظبي، الأمر الذي ينعكس إيجابا على تقوية الروابط المهنية والشخصية بين الموظفين، مما يرفع من مستوى الإنتاجية ويحسن الأداء بصورة عامة.

وتشمل المبادرة إقامة بطولة لكرة القدم، وسوق رمضاني يعود ريع جزء منه للأنشطة الخيرية التي تديرها هيئة الهلال الأحمر، إضافة إلى عقد محاضرات وندوات تتناول مختلف الشؤون الاجتماعية التي تهم الموظفين.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا