• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

دائرة الأشغال بدأت التنفيذ ويضم 600 محل

7 ملايين درهم تكلفة تطوير وصيانة السوق المركزي بالشارقة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 16 يونيو 2015

الشارقة (الاتحاد)

الشارقة (الاتحاد)

بدأت دائرة الأشغال العامة بالشارقة صيانة وتطوير مبنى السوق المركزي بالشارقة، تنفيذا لتوجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم إمارة الشارقة، بضرورة الاهتمام بهذا السوق وتطويره نظرا لأهميته التراثية والحضارية علاوة على أهميته في توفير الاحتياجات الاستهلاكية للزوار، بتكلفة 7 ملايين درهم.

وقال المهندس علي بن شاهين السويدي، رئيس الدائرة: «يعد السوق المركزي بالشارقة تحفة معمارية وكأنه متحف للفن يدل على جمال ورعة الهندسة الإسلامية، حتى أصبح ضمن البرامج السياحية التي تنظمها الشركات لذا فإن هذا المكان يزوره المئات من السائحين يومياً الذين يستمتعون بالمشاهدة وشراء البضائع وأيضاً يلتقطون صوراً تذكارية، وفي هذا الإطار وتنفيذا لتوجيهات سموه الكريمة حفظه الله ورعاه وبناء على ما تم رفعه من تجار السوق من احتياجات، فقد تم وضع وتنفيذ خطة أعمال صيانة فورية من تطوير وصيانة نظرا لما يتمتع به السوق من روعة تلبية لاحتياجات التجار ومرتادي السوق».

وأضاف: إن مشروع التطوير الجديد سيأخذ بعين الاعتبار المتطلبات التطويرية إلى تطوير بيئة السوق، وتولي الدائرة سوق الشارقة المركزي اهتمامها باعتباره أهم الأسواق التجارية ومعلما من المعالم الهندسية العالمية في الشارقة يعود تاريخ إنشائه إلى ما يقارب الأربعة عقود، إضافة إلى مساحته الشاسعة التي تمتد إلى 80 ألف متر مربع بين شاطئ بحيرة خالد وشارع الملك فيصل، ويضم ما يقرب من 600 محل.

وأوضح أن أعمال الصيانة تشتمل على المدنية والإلكتروميكانكية، وستشمل كافة الأصول داخل السوق، ومنها عمليات صبغ كافة الجدران الداخلية إلى جانب عزل الأسطح الخرسانية بمساحة 8 آلاف متر مربع، كما تتضمن أعمال الصيانة، كافة أعمال التكييف والتهوية ومعالجة تشققات الأرضيات .

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض