• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

خبراء بالأمم المتحدة:

دور الإعلام مهم في مواجهة «الاتجار بالبشر»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 16 نوفمبر 2016

إبراهيم سليم (أبوظبي)

اختتمت أمس الدورة التدريبية للإعلاميين العرب التي نظمها المكتب الإقليمي للأمم المتحدة، بمشاركة ممثلين عن 18 دوله عربية حول آلية مكافحة الاتجار بالبشر.

وقدم فريق من الخبراء بالأمم المتحدة أوراق عمل حول خطورة الجريمة التي يتعرض لها أكثر من 25 مليون ضحية حول العالم، والتي أصبحت تحتل المرتبة الثالثة في الاتجار بعد السلاح والمخدرات حيث تجني العصابات الدولية أرباح من تلك الجرائم.

وأوضح الخبراء أن هذه الجريمة باتت تؤرق العالم ويتركز ضحاياها في آسيا وبعض بلدان أفريقيا، وكذلك شرق أوروبا، كما يدخل سنوياً نحو 4 آلاف ضحيه جدد في بريطانيا.

وأشار الخبراء إلى تنوع أشكال الجريمة، حيث تشمل الاتجار بالبشر من خلال استغلال النساء الفقيرات في الجنس، كما يستغل بعض الذكور في أعمال السخرة، بالإضافة إلى العاملات بالمنازل كما يتم استغلال البعض في بيع أعضائهم.

وأكد الخبراء أن العصابات أصبحت تستخدم وسائل التواصل الاجتماعي في استقطاب والإيقاع بالضحايا عبر «فيسبوك» وغيره من الوسائل، وتتعدد الصور والأساليب حسب كل منطقة، والمستهدفين شرائح مختلفة، وهناك محاولات دولية للحد منها، خاصة الذين يهاجرون بطرق غير شرعيه وتتلقفهم العصابات ويستغلونهم جنسياً أو في بيع الأعضاء، وأن الصحافة الاستقصائية من الممكن أن تكشف طرق تلك العصابات الدولية. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض