• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

«سدرة» تعرف موظفي «الصحة» بحقوق ذوي الإعاقة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 15 يونيو 2015

أبوظبي (وام)

نظمت مؤسسة «سدرة» لدمج الأشخاص ذوي الإعاقة - التي تم إنشاؤها بمبادرة من حرم سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية، سمو الشيخة اليازية بنت سيف بن محمد آل نهيان - دورة مكثفة أمس لموظفي وزارة الصحة حول دمج الأشخاص ذوي الإعاقة في إطار عمل اتفاقية الأمم المتحدة لحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة.

وأُقيمت الدورة في مركز التدريب والتطوير التابع للوزارة في مقره في معهد الشارقة للتمريض في إمارة الشارقة وحضرها أفراد الطاقمين الطبي والإداري من مختلف أقسام الوزارة وقدمتها الخبيرة الدولية في مجال التربية الخاصة البروفيسورة إيمان جاد.

واستعرضت الدورة النماذج الطبية والاجتماعية والحقوقية للتعامل مع الأشخاص ذوي الإعاقة في المجتمع، بالإضافة إلى تسليط الضوء على ضرورة التحلي بالآداب الاجتماعية ومهارات الإفصاح عن الأخبار ذات الصلة بالمرضى ذوي الإعاقة وذويهم. وتأتي الدورة تزامناً مع الجلسة الثامنة لمؤتمر الدول الأطراف في اتفاقية حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة الذي اختتم أعماله الخميس الماضي بمقر الأمم المتحدة في نيويورك. وقالت ريم الفهيم الرئيسة التنفيذية لمؤسسة «سدرة» - التي حضرت جلسات مؤتمر نيويورك مع الوفد الإماراتي المشارك - إن البرنامج التدريبي يأتي جزءاً من سلسلة برامج المؤسسة الهادفة إلى بناء القدرات والشراكات الفاعلة مع سائر الوزارات والجهات المختصة والمؤسسات المجتمعية لأجل تسهيل الدمج في كل شعب الحياة.

وأضافت أن مؤسسة «سدرة» ملتزمة بدعم ومساندة الخطة الإستراتيجية لدولة الإمارات لتطبيق اتفاقية حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة من خلال خمسة مجالات متخصصة لخدماتها ويتصدرها المجال الأهم والأقوى تأثيراً، وهو تثقيف الوعي المجتمعي العام عن أحكام ومبادئ الاتفاقية الدولية والقوانين الاتحادية /‏ 29/‏2006 و 14/‏2009 /‏ بشأن حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض