• السبت 08 جمادى الآخرة 1439هـ - 24 فبراير 2018م

«اليوم»: التجنيس ينتقل من السرية إلى العلنية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 16 يناير 2013

دبي (الاتحاد) - تناولت صحيفة “اليوم” السعودية ملف التجنيس في المنتخبات الخليجية، قائلة: “ظاهرة التجنيس في المنتخبات الخليجية أمر ليس وليد اللحظة بل امتد منذ سنوات طويلة، واستمر إلى وقتنا الحاضر، ففي السابق كان التجنيس محفوفاً بسرية تامة، ويظهر اللاعب المجنس بمظهر المواطن من خلال استبدال أسمائهم الحقيقة بأسماء توحي بأنهم أبناء الوطن، وسجلت تلك الخطوة نجاحاً إلى حد ما. في الوقت الحالي، أصبح الأمر بشكل علني، ولم تعد بعض الدول الخليجية التي تلجأ إلى التجنيس تخجل من إظهار مجنسيها بأسمائهم الحقيقية، في الوقت الذي استمرت فيه محدودية الفائدة التي تجنيها بعض الدول الخليجية من لاعبيها المجنسين”.

وذكر الإعلامي السعودي سليمان الجابري أن التجنيس غير معيب بما أن الفائدة ستكون إيجابية من الناحية الفنية قائلاً: “للأسف الشديد، التجنيس الموجود لدينا في دول الخليج النسبة الأعلى منه لم تقدم الفائدة الإيجابية من خلال الاتجاه إلى أسماء تبحث عن المادة أكثر من التمثيل والولاء للشعار، وهذا الأمر يحدث حينما يتم تجنيس لاعبين متقدمين في العمر وبشكل علني.. أعتقد أن الفائدة التي ربما تجنيها دول الخليج هي تجنيس اللاعبين المواليد الذين يتم تدرجهم في الفئات السنية”.

فيما اعتبر الإعلامي الإماراتي محمد الجوكر ظاهرة التجنيس أمراً سيادياً لجميع الدول الخليجية، قائلاً: “من حق أي دولة التجنيس كون دستورها يدعم ذلك من أجل تطوير رياضتها، فليس لأحد الحق في التدخل في أمر سيادي”.

وعن التجنيس بشكل علني، رد الجوكر قائلاً: “ظاهرة استيراد الأجانب يشكل خطورة ويعد ظاهرة سلبية لها تأثيرها على اللاعب المواطن”.

وأضاف قائلاً: “القضية طرحت كثيراً، ما ساهم في تفشي الظاهرة بشكل علني دون وضع أي مراعاة للمستقبل”، وطالب الجوكر بأن يتم وضع أنظمة واضحة في التجنيس من خلال اقتصارها على الفئات السنية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا