• الاثنين 12 رمضان 1439هـ - 28 مايو 2018م

وليد ونواف ينتظران مشهد النهاية في المنامة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 16 يناير 2013

المنامة (الاتحاد) - عندما ننتقل إلى المنتخب الكويتي، نجد أن وليد علي عن رغبته في أن تكون «خليجي 21 »، هي مشهد الختام في بطولات الخليج التي شارك فيها كثيراً، وسيظل وفياً لها، وأن مباراة الإمارات أمس قد تكون نقطة النهاية له مع «خليجي» في حالة خروج «الأزرق» من البطولة الحالية، وإن لم تكن كذلك، فسوف تكون المباراة النهائية.

الجدير بالذكر أن وليد علي المولود عام 1980 والذي بدأ مسيرته مع نادي خيطان قبل أن ينتقل للكويت الكويتي عام 2004 الشهير بالجناح الطائر والسهم الأزرق قدم الكثير لمنتخب بلاده اعتباراً من عام 2002 وحتى الآن، ولديه العديد من الإنجازات مع الأزرق والكثير من الأهداف أبرزها هدفه في مرمى المنتخب السعودي في «خليجي 20 »، وهدفه في مرمى الصين وإخراجها من التصفيات المؤهلة لمونديال 2006 .

ويعتبر الحارس الكويتي نواف الخالدي قائد المنتخب وأفضل حارس في «خليجي 20» باليمن أن «خليجي 21» أنسب وقت لإعلان الانصراف عن المستطيل الأخضر الخليجي، وتحدث قائد المنتخب الكويتي عن هذه الرغبة مع زملائه اللاعبين المقربين منه، مؤكداً أن التصفيات الآسيوية المؤهلة لـ «أستراليا 2015» قد تشهد قراره النهائي، وإذا كان قد شارك في «خليجي 21»، فهو يستبعد أن يشارك في «خليجي 22» عام 2015، مؤكداً أن الفرصة لابد أن تمنح لجيل آخر يملك القدرة على استكمال المسيرة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا