• الاثنين 03 صفر 1439هـ - 23 أكتوبر 2017م

أكدوا حاجة المؤسسات لابتكار نماذج جديدة تواكب التغيرات المستقبلية

مسؤولون وخبراء: ثورة إعلامية جديدة تتشكل على منصات التقنيات الحديثة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 14 نوفمبر 2016

مصطفى عبد العظيم (دبي)

أكد مسؤولون وخبراء إعلاميون أن صناعة الإعلام العالمي والإقليمي تقف على أعتاب ثورة إعلامية جديدة تتشكل حالياً من شأنها أن تحدث نقلة نوعية في المشهد الإعلامي مستقبلاً خاصة على صعيد المحتوى والاستثمار في مستقبل الإعلام.

وشدد هؤلاء على ضرورة أن تقوم المؤسسات الإعلامية بتوفير محتوى ذات جودة عالية يواكب توقعات القارئ والمشاهد، وذلك في ظل المنافسة المتزايدة من وسائل التواصل الاجتماعي وما بات يعرف بـ«إعلام المواطن»، فضلاً عن إيجاد حلول ابتكارية وابداعية لمواجهة تحديات الإيرادات.

جاء ذلك خلال جلسة «ثورة وسائل الإعلام المقبلة» ضمن اجتماعات مجالس المستقبل، والتي شارك فيها كل من معالي نورة بنت محمد الكعبي وزيرة الدولة لشؤون المجلس الوطني الاتحادي، رئيس مجلس إدارة هيئة المنطقة الإعلامية- أبوظبي twofour54، ومنى غانم المري مدير عام المكتب الإعلامي لحكومة دبي، وكلير واردل أستاذة الإعلام زميلة جائزة ثورون، جامعة بنسلفينيا، وأرون شيرينان رئيس الاتصالات والتسويق في مؤسسة الأمم المتحدة.

وناقشت الجلسة مستقبل الإعلام على مستوى المنطقة والعالم في ظل ما يشهده من تحديات وما تتيحه تكنولوجيا المستقبل من آفاق، تؤكد أن الإعلام سيشهد ثورة وتغييرات في آليات التعامل مع الأخبار وطريقة نشرها.

وأكدت معالي نورة بنت محمد الكعبي أن الإعلام في المنطقة والعالم يشهد تغييراً كبيراً في الشكل وكيفية استخدام الأفراد له، وأشارت إلى أن سلوكيات الأفراد وطريقة تعاملهم مع الأخبار اختلفت. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا