• الأحد 28 ربيع الأول 1439هـ - 17 ديسمبر 2017م
  10:15    "الوطني للأرصاد" يتوقع انكسار الحالة الجوية غدا        10:17     عشرات الآلاف من الإندونيسيين يحتجون على قرار ترامب بشأن القدس     

بابا الفاتيكان: فرنسا «ابنة بكر خائنة للكنيسة»

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 13 يونيو 2015

الفاتيكان (أ ف ب)

قال البابا فرنسيس في تصريح لدى استقباله شبانا فرنسيين، إن فرنسا «ابنة بكر خائنة للكنيسة»، ونقل هؤلاء الشبان تصريحاته هذه أمس إلى وكالة (اي.ميديا) المتخصصة بالشؤون الفاتيكانية.

وقد استقبل البابا فرنسيس مساء أمس الأول في دير القديسة مرتا الذي يقيم فيه بالفاتيكان اثنين من التلامذة الفرنسيين وفرقتي جلوريوس وهوبن الكاثوليكيتين لموسيقى الروك من ليون.

وكان تعبير «الابنة البكر للكنيسة» التعبير المكرس في العالم الكاثوليكي فترة طويلة للحديث عن فرنسا.

وخلال هذا اللقاء البعيد عن البروتوكول والذي استمر 45 دقيقة، شجع البابا الموسيقيين بالقول «ثمة أشخاص أحياء لكنهم أموات، يجب أن نوقظهم». وكان البابا سبق واستخدم هذا التعبير في مجلس خاص مع أساقفة فرنسيين. وكان ادوار وباتيست، التلميذان في ثانوية لا دروم حصلا على هذا اللقاء الاستثنائي في إطار مشروع مدرسي حول تأثير الكنيسة الكاثوليكية في فرنسا.

وقال طوماس بوزين، المغني وعازف الغيتار في فرقة جلوريوس انه «قدم عمل» الفرقة وتحدث عن «الحقيقة الراعوية» في فرنسا. وكان البابا تمنى ألا يتقيد احد بالبروتوكول، وتخلى جميع زائريه عن الكراسي المخصصة وجلسوا على الارض.

وتواجه فرنسا والفاتيكان خلافا حول اختيار سفير جديد لفرنسا لدى الكرسي الرسولي. وما زال الديبلوماسي الفرنسي لوران ستيفانيني الكاثوليكي المتدين والمثلي الذي لا يخفي مثليته، والذي اختاره الرئيس فرنسوا هولاند في بداية يناير، ينتظر منذ ذلك الحين موافقة الكرسي الرسولي على تعيينه.