• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م
  01:55    وزير خارجية روسيا: مقاتلو المعارضة الذين يرفضون مغادرة شرق حلب سيتم التعامل معهم باعتبارهم إرهابيين         01:56    لافروف: روسيا ستدعم عملية الجيش السوري ضد أي مقاتلين معارضين يبقون في شرق حلب         02:36     وزارة الدفاع الروسية تعلن تحطم طائرة سوخوي-33 خلال هبوطها على حاملة طائرات في البحر المتوسط     

اختتم فعالياته بحضور أهم الطهاة

«مذاق أبوظبي 2016».. نكهات شهية على أنغام الموسيقا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 13 نوفمبر 2016

نسرين درزي (أبوظبي)

اختتمت أمس السبت فعاليات «مذاق أبوظبي 2016» بحضور جماهيري واسع، جدد إعجابه بفنون الضيافة في العاصمة الإماراتية. وشهد موقع المهرجان في مدينة زايد الرياضية حراكاً مجتمعياً على مدى عطلة نهاية الأسبوع حيث استمتع الجميع بقضاء أجمل الأوقات وتذوق أشهى الأطباق والمأكولات والمشروبات الخفيفة. وسجلت شركة الاتحاد للطيران الشريك الرسمي للحدث حضوراً لافتاً من خلال استضافة مجموعة من أشهر الطهاة العالميين. وامتلأت الباحات الخارجية الخضراء بمنصات الطعام والمطابخ المفتوحة على أنغام موسيقى «آبا» الشهيرة للفرقة العالمية «بيورن أجين» التي زارت أبوظبي كأول محطة لها في منطقة الشرق الأوسط.

طهي حي

وجديد «مذاق أبوظبي» عرض جلسات طهي حي قدمها طهاة الرحلات الجوية على متن طائرات «الاتحاد للطيران» عرضت لأهم التفاصيل التي يدقق فيها طاقم الضيافة على الأرض وفي الجو. وجاء ذلك بمزيد من التوضيحات حول طبيعة المهام التي تتولاها الشركة باعتبارها شريك الطيران العالمي لنحو 15 مهرجان «مذاق» حول العالم. وكانت اختارت لمنصات الطهي التنافسية التي شهدها «مذاق أبوظبي» في مدينة زايد الرياضية نخبة من مواهب الطهي العالميين من لندن وتورونتو وبيرث وباريس.

قلي وشوي

وعبر الشيف محمد أورفلي خبير الطهي على شاشة التلفزيون عن إعجابه بأجواء المهرجان، وقال إنه فرصة ممتازة للتعرف إلى الجمهور على الأرض ومشاركته بالأفكار. ووصف التجربة بأنها مختلفة كلياً عن إعداد الطعام عبر الشاشة لأن رضا الناس يصل بشكل مباشر. وقال إن «مذاق أبوظبي» من المهرجانات الأنيقة والراقية والشاملة بما فيه من تنوع في تقديم المشاوي والمشروبات والقهوة على غرار مجمع من المطاعم. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا