• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

«الاتحاد» تلغي رحلة وتدرس مصير أخرى اليوم بعد مقتل امرأة وإصابة اثنين بإطلاق نار على طائرة ركاب باكستانية

«طيران الإمارات» تعلق الرحلات إلى بيشاور حتى إشعار آخر

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 26 يونيو 2014

ألغت شركة الاتحاد للطيران رحلتها من أبوظبي الى بيشاور مساء أمس الأول نظرا للوضع الأمني في مطار بيشاور بباكستان. وبينت الشركة أنه تم الحجز للمسافرين المتأثرين على خدمات بديلة للشركة من وإلى باكستان.

وتقوم الشركة حاليا بمراجعة الوضع الأمني في بيشاور عن كثب. ويشار الى أن الرحلة المقبلة للشركة الى بيشاور ستكون مساء اليوم الخميس. وأكدت الشركة أن أمن وسلامة ركابها وموظفيها أمر له أهمية كبيرة للشركة، ويتم إبلاغ المسافرين المتأثرين باستمرار بالوضع.

وعلقت «طيران الإمارات» أيضا رحلاتها من وإلى مدينة بيشاور اعتباراً من أمس 25 يونيو وحتى إشعار آخر، وذلك بسبب الأوضاع الأمنية في هذه المنطقة. ودعت الناقلة على لسان متحدث باسمها الركاب المتأثرين متابعة أوضاع الرحلات وآخر التطورات من خلال موقعها على شبكة الإنترنت، موضحاً أن «طيران الإمارات» ستقوم بمساعدة الركاب من خلال عمل حجوزات على رحلات بديلة. وقال «إن الشركة تعتذر عن هذا الإجراء الخارج عن إرادتها، الذي يأتي في إطار توفير السلامة لركابها وأطقمها، والذي يحتل قمة أولويات الشركة».

وأسفر هجوم شنه متشددون على مطار بيشاور في ساعة متأخرة من ليل أمس الأول عن مقتل امرأة وإصابة اثنين من أفراد الطاقم، ما أثار تساؤلات حول سلامة الطيران المدني في باكستان.

وأمس اعتقلت الشرطة الباكستانية مئات الأشخاص بعدما أطلق مجهولون النار على طائرة ركاب أثناء هبوطها في مطار بيشاور «شمال غرب»، فيما قصفت مقاتلات الجيش مواقع لطالبان في إطار الهجوم ضد هذه الحركة.

وكانت الطائرة التابعة «للخطوط الدولية الباكستانية» والآتية من الرياض في مرحلة الاقتراب من مدرج المطار وعلى متنها 170 شخصاً عندما أُصيبت بثماني طلقات نارية، بحسب متحدث باسم الشركة مشهود تاجوار. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا