• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

«الأوقاف» تكرم الحفاظ والبراعم والمتميزين بأبوظبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 26 يونيو 2014

كرمت الهيئة للشؤون الإسلامية والأوقاف- فرع أبوظبي الحفاظ وبراعم القرآن والمتميزين من الإداريين والمدرسين، خلال الحفل الختامي لمراكز تحفيظ القرآن الكريم، على المسرح الوطني في العاصمة مع نهاية الفصل الدراسي الثالث.

حضر الحفل الدكتور محمد مطر الكعبي مدير عام الهيئة، ومحمد عبيد المزروعي - المدير التنفيذي للشؤون الإسلامية وشهدها جمهور كبير من أولياء أمور الطلاب والطالبات . وتم في نهاية الحفل توزيع الشهادات والجوائز على المتميزين وحفظة القرآن الكريم.

وأشادت هناء الكمالي من إدارة مركز المدينة لتحفيظ القرآن، بالقيادة الرشيدة لعنايتها بهذه المراكز وبالناشئة التي يتعلمون فيها وبأولياء الأمور، الذين سعدوا بما أسسه المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه من هذه المراكز، لافتة إلى أنه وعلى نهجه وخطاه المباركة تتواصل المسيرة بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي وإخوانهما أصحاب السمو الحكام، والفريق أول صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة.

وأشارت إلى اتساع رقعة مراكز تحفيظ القرآن الكريم حتى انتشرت في كل إمارة من أرض هذا الوطن الغالي، ووجدنا الدعم المعنوي والمادي من شيوخنا وحكامنا، وما نتلقاه دائماً منهم يلمسه كل مواطن ومقيم على أرض هذا الوطن الغالي، فجزى الله حكامنا وشيوخنا كل خير لما قدموا وأحسنوا.

وأضافت: “تأكيداً على هذا النهج المبارك تحرص الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف على الاهتمام بمراكز وحلقات تحفيظ القرآن الكريم من خلال دعمها المتواصل لتحسين أدائها والارتقاء برسالتها السامية والمتمثل في تعيين أكفأ المحفظين، والمحفظات وتوفير وسائل المواصلات المريحة والسائقين، والمشرفين والمشرفات”. (أبوظبي - الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض