• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

‬في الجولة ‬الثالثة ‬من ‬بطولة ‬العالم ‬‬لسباقات التحمل

«أبوظبي- بروتون» ثالث التجارب الحرة في «لومان»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 12 يونيو 2015

أبوظبي (الاتحاد)

تألق ‬فريق ‬أبوظبي-بروتون ‬على ‬متن ‬بورشه ‬911‭‬RSR‬ضمن ‬فئةLMGTE AM‭ ‬ مسجلاً ‬ثالث ‬أسرع ‬زمن ‬في ‬التجارب ‬الحرة ‬ورابع ‬أسرع ‬زمن ‬في ‬التجارب ‬التأهيلية ‬الأولى (‬3:58.259 ‬د) ‬والتي ‬أقيمت ‬في ‬الفترة ‬الليلية، ‬ضمن ‬منافسات ‬الجولة ‬الثالثة ‬من ‬بطولة ‬العالم ‬لسباقات ‬التحمل ‬مع ‬التجارب ‬الحرة ‬والتأهيلية ‬الأولى ‬لسباق ‬لومان ‬24 ‬ساعة ‬على ‬حلبة «‬لا ‬ساخت» ‬الفرنسية، بقيادة ‬‬خالد ‬القبيسي، ‬الألماني ‬كريستيان ‬ريد ‬و‬الفتى ‬النمساوي ‬الطائر ‬كلاوس ‬باخلر.

وكان من المفترض أن تستمر فترة التجارب التأهيلية الأولى لمدة ساعتين، إلا أن المنظمين اضطروا إلى إشهار العلم الأحمر في منتصف فترة التجارب بعدما انزلقت سيارة الأودي ‬بقيادة ‬الفرنسي ‬بينوا ‬تريلويه ‬واستقرارها ‬عند ‬منعطف ‬سريع، ‬الأمر ‬الذي ‬أوقفت ‬معه ‬التجارب ‬لمدة ‬30 ‬دقيقة ‬تقريباً، ‬وبناءً ‬على ‬قانون ‬سباق ‬لومان، ‬يجب ‬إسدال ‬الستار ‬على ‬التجارب ‬التأهيلية ‬الليلية ‬عند ‬منتصف ‬الليل ‬بغض ‬النظر ‬عن ‬الوقت ‬الذي ‬ضاع ‬على ‬الفرق ‬الأخرى ‬وحرمها ‬من ‬إكمال ‬فترة ‬التجارب.

وقال خالد القبيسي: « على الرغم من صعوبة الأجواء وتقلبها بين ماطرة وجافة وأحداث دراماتيكية أدت إلى إشهار العلم الأحمر عدة مرات إلا أننا تمكنا من تحقيق ثالث أسرع زمن في التجارب الحرة، أما في التجارب التأهيلية، وكباقي الفرق الأخرى، تأثرنا بعض الشيء من الوقت الذي أمضيناه داخل المرآب عندما أشهر العلم الأحمر خلال التجارب الحرة». وأضاف: «لا يزال لدينا فترتي تجارب تأهيلية، ولكن الأهم من هذا كله في لومان هو النجاح في السباق الرئيسي وخير دليل على ذلك ما حدث معنا في سباق العام الماضي حيث انطلقنا من المركز السادس في فئتنا وانهينا السباق في المركز الثاني». وتابع: «نهدف في كل جولة من جولات البطولة المنافسة على المراكز الثلاثة الأولى، ولكن في لومان تحديداً يجب علينا إعادة إنجاز العام الماضي بل والسعي للفوز هذا العام إن شاء الله على الرغم من صعوبة المهمة». تجدر الإشارة إلى أن روزنامة بطولة العالم لسباقات التحمل تتألف هذا العام من ثماني جولات أيضاً، إلا أن البطولة ستعرج على حلبة نوربورجرينج الألمانية العريقة عوضاً عن حلبة ساوباولو البرازيلية، أما الجولات فهي: سيلفرستون 6 ساعات في 12 ابريل، سبا فرانكورشا 6 ساعات في 2 مايو، لومان 24 ساعة في 13 يونيو، نوربورجرينج 6 ساعات في 30 أغسطس، حلبة أميركا 6 ساعات في 19 سبتمبر، فوجي 6 ساعات في 11 أكتوبر، شنغهاي 6 ساعات في 1 نوفمبر، وختام البطولة على حلبة البحرين الدولية في 21 نوفمبر.

وتهدف أبوظبي للسباقات إلى تعزيز المشاركة الإماراتية في سباقات السيارات الإقليمية والعالمية، من خلال تمثيل أبوظبي في بطولة العالم للراليات، إذ أبرمت أبوظبي للسباقات مع فريق سيتروين العالمي الفائز ببطولة العالم للراليات 8 مرات اتفاقية شراكة لمدة 5 أعوام للمشاركة ضمن بطولة العالم للراليات على متن 3 سيارات مصنعية تحمل اسم فريق سيتروين توتال أبوظبي العالمي.

كما تعنى أبوظبي للسباقات بالبحث عن المهارات والخامات الجديدة لصقلها ومن ثم وضعها على الطريق الصحيح في رياضة السيارات للوصول بجيل جديد من الشباب إلى أعلى مستويات المنافسة في الأحداث الإقليمية والعالمية وذلك عبر «برنامج أبوظبي لاختيار السائقين الجدد»، «أكاديمية ضمان للسرعة»، وغيرها من البرامج التي تعمل أبوظبي للسباقات على تطويرها.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا