• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

12 فريقاً في دورة «أسعد شعب» بمليحة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 26 يونيو 2014

أعلن نادي مليحة الرياضي، إطلاق بطولته الرمضانية الثانية خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده امس الأول، وتم خلاله سحب قرعة الفرق المشاركة، تحت شعار «أسعد شعب»، بمشاركة 12 فريقاً.

حضر وقائع المؤتمر الصحفي، كل من مصبح سعيد بالعجيد الكتبي عضو المجلس الوطني الاتحادي رئيس مجلس إدارة نادي مليحة رئيس اللجنة العليا للبطولة، وسالم عتيق رئيس اللجنة الرياضية بالنادي رئيس اللجنة المنظمة للبطولة، وعبد عوض الحميدي مشرف الألعاب الفردية نائب رئيس اللجنة المنظمة، والبادي محمد أحمد مدير البطولة، وعبد الله القايدي رئيس لجنة الإعلام والتحكيم عضو اللجنة المنظمة، كما حضر المؤتمر ممثلو الفرق المشاركة.

وتهدف البطولة التي سجلت نجاحات كبيرة في نسختها الأولى، إلى دعم النشاط الرياضي والحراك الشبابي بين الفرق المشاركة والشباب، وتعزيز دور البطولات الرمضانية في تنمية التواصل والتقارب، وتوطيد الأواصر بين المشاركين، لاسيما خلال شهر رمضان وتشجيع الممارسات الرياضية الإيجابية في المجتمع.

وقال مصبح سعيد بالعجيد الكتبي في بداية المؤتمر الصحفي: «نادي مليحة يسعى إلى أن يكون دعماً لمساعي نشر الوعي الرياضي والثقافي، والعمل على رعاية المواهب والإمكانات الرياضية من كافة القطاعات المجتمعية، علاوة على تحقيق الشراكات الحكومية، انطلاقاً من اهتمام ودعم صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة». وتابع: «البطولة تحمل شعار أسعد شعب، لذا لابد أن نحرص على إنجاحها، وتعزيز قيم التواصل والتعارف بين مناطق الدولة المختلفة، ونتقدم بالشكر للشركات والجهات الراعية، وهي الليدر اسبورت، وجمعية الشارقة التعاونية، والبرتقالي للنظارات».

وعرض مدير البطولة اللائحة والشروط المصاحبة، كما تم الاستماع والإجابة عن استفسارات الحضور، فيما يخص اللائحة، ومن ثم أجريت القرعة.

وجرى خلال المؤتمر سحب القرعة، بمشاركة 12 فريقاً، وقد تم توزيع الفرق على أربع مجموعات، حيث تم اختيار المجموعة الأولى والثانية، والتي شملت فريق العاصفة، مليحة، الذيد، وادي الحلو، اتلتكو منيروو، وفهود زعبيل، وتنطلق فعاليات البطولة الخميس المقبل. (مليحة - الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا