• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

مصر تستهجن رفض أوروبا مراقبة انتخاباتها البرلمانية

السيسي يؤيد تعزيز الجهود الدولية للقضاء على الإرهاب

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 16 يناير 2015

القاهرة (وكالات)

أكد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أمس على أهمية تعزيز الجهود الدولية وتقديم الدعم اللازم للقضاء على الإرهاب، موضحا أن استقرار مصر ونجاحها سيساهم بشكل مباشر في استقرار المنطقة في ضوء دورها المركزي في العالمين العربي والإسلامي. في حين استنكرت الخارجية المصرية قرار الاتحاد الأوروبي بعدم إرسال بعثة مراقبين للانتخابات البرلمانية المرتقب بدايتها في مارس المقبل، معتبرة أن القرار يتضمن «ادعاءات ومغالطات».

وقال السيسي لدى استقباله وفدا موسعا من ممثلي كبرى الشركات البريطانية برئاسة وزير الدولة البريطاني لشؤون الشرق الأوسط وشمال أفريقيا «توبياس ألوود»، وأعضاء مجلس الأعمال المصري - البريطاني، إن مصر اقتربت من الخطوة الأخيرة لخارطة المستقبل والمتمثلة في الانتخابات البرلمانية، بعد أن أطلع الوفد الزائر على حقيقة الأوضاع والتطورات السياسية والاقتصادية التي شهدتها البلاد خلال الفترة الماضية.

ونقل السفير علاء يوسف المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية عن السيسي مطالبته الغرب بضرورة تفهم ما يدور في مصر وتقييم الأوضاع من منظور شامل يأخذ في الاعتبار اختلاف ظروفها وطبيعة التحديات التي تواجهها. وتطرق الرئيس المصري إلى الجهود التي تبذلها مصر لمكافحة الإرهاب، مشيرا إلى التحذيرات العديدة التي سبق أن وجهها من ظاهرة المقاتلين الأجانب المنخرطين في صفوف التنظيمات المتطرفة، ومخاطر عودتهم إلى دولهم مرة أخرى.

وشدد السيسي على أهمية الدور البريطاني بالنسبة لمصر، حيث تحتل بريطانيا المرتبة الأولى في قائمة الدول الأجنبية المستثمرة، ودعا الشركات البريطانية إلى تعزيز استثماراتها في مصر لما لذلك من آثار إيجابية على دفع التنمية الاقتصادية في البلاد، بما يصب في صالح دعم استقرار المنطقة.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا