• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

المعهد البترولي و«شباب أديبك» يتعاونان لتأهيل الكوادر الشابة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 10 نوفمبر 2016

أبوظبي (الاتحاد)

يبدأ المعهد البترولي شراكته مع برنامج شباب أديبك، والذي يرمي إلى إلهام وتشجيع جيل الشباب من أبناء دولة الإمارات على العمل والانخراط في قطاع النفط والغاز، وشملت هذه الشراكة تنظيم رحلات ميدانية للطلاب بهدف تعريفهم على تجربة العمل في حقول النفط والغاز، بحسب بيان أمس.

ويوجد المعهد البترولي في جناح شباب أديبك والمنطقة الهندسية الخاصة بشباب أديبك بهدف استعراض برنامج تعليمي وترفيهي يتيح للطلاب التفاعل واستكشاف جوانب مختلفة من هذه الصناعة. واطلع أكثر من 700 طالب في الإمارات على هذا البرنامج ويتطلع المعهد لزيادة هذا الرقم بهدف تشجيع الشباب على التعرف على الصناعة ونشر الوعي بينهم حول جوانبها المختلفة.

وقال الدكتور إبراهيم الحجري، مدير إدارة التعاون والعلاقات الخارجية في المعهد البترولي: «يتبنى المعهد البترولي استراتيجية تهدف بشكل أساسي إلى تنمية الطاقات البشرية في مجال النفط والغاز من خلال تعزير الابتكار في مجال التعليم ودفع عجلة البحث العلمي، كما يتطلع المعهد دائماً إلى مثل هذه الشراكات بهدف دعم الجهود الرامية إلى الارتقاء بتنافسية الصناعة وتنميتها».

وأجرى برنامج أديبك للشباب والمعهد البترولي زيارة لمدرسة الاتحاد ومدرسة خليفة بن زايد في يوم 20 أكتوبر حيث شارك 60 طالباً من المدرستين في ورش العمل والتجارب العلمية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا