• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

تشيلي تتطلع للسيطرة على العنف والعنصرية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 11 يونيو 2015

سانتياجو (رويترز)

أقرت تشيلي قانونا جديداً أمس الأول شددت به الإجراءات ضد الشغب والعنصرية في مباريات كرة القدم قبل انطلاق كأس كوبا أميركا الليلة. وترغب تشيلي في منع المشجعين المشاغبين في أميركا الجنوبية «المعروفين باسم«بارا برافا»، من إفساد المباريات وقالت، إنها لن تتسامح مع التمييز والعنصرية، وستفرض غرامات أكبر وأحكام بالسجن على كل من يتجاوز الحد.

وقال خورخي بورجوس القائم بعمل نائب رئيس الحكومة في تشيلي: «بهذا القانون الجديد لن نعاقب فقط الذين ينحرفون عن مسار مجتمع كرة القدم ويفسدون الرياضة، بل سنضمن للجماهير والعائلات الاستمتاع بالمباريات في أمان وأجواء مناسبة». وتشهد المباريات التي تشارك فيها فرق أميركا الجنوبية أجواء ممتعة وصاخبة تجعل نظيرتها في أوروبا تبدو مملة عند المقارنة. وقال رئيس حكومة تشيلي لرويترز في مارس، إن بعض العناصر التي تصنع هذه الأجواء قد تقوض الأمن، وإنه يجري تشديد الرقابة.

وتعتبر العنصرية من المسائل الخطيرة أيضا، وكانت السلطات في تشيلي وبيرو والبرازيل والأرجنتين من بين الذين حاولوا اتخاذ اجراءات صارمة ضد التمييز. وقال بورجوس:«أنا واثق أن التعاون بين قوات الشرطة المختلفة في القارة سيسمح لنا أن نجعل كوبا أميركا احتفالاً حقيقياً».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا