• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

إهداء إنجاز الرماية القاري إلى القيادة الرشيدة

سعيد بن مكتوم ينتزع ذهبية آسيا للإسكيت

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 10 نوفمبر 2016

أبوظبي (الاتحاد)

عاشت رماية الإمارات يوماً ذهبياً في الأمتار الأخيرة للبطولة الآسيوية السادسة لرماية الأطباق، عندما فاز قائد منتخبنا الشيخ سعيد بن مكتوم بن راشد آل مكتوم بالميدالية الذهبية لرماية الأطباق من الأبراج «الاسكيت»، ليكون الختام مسكاً وبطعم الفرح.

وأهدى منتخبنا للرماية الإنجاز إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وإلى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وإلى صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة لدعمهم الرياضة والرياضيين، وإلى سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي لرعايته ودعمه رماية الأطباق.

كما أهدى منتخبنا الإنجاز إلى سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم، رئيس اللجنة الأولمبية الوطنية، وإلى معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة وتنمية المعرفة، رئيس الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة.

وجاء نهائي البطولة رائعاً وكان بحق مسك الختام، حيث بلغت الإثارة ذروتها بدخول الشيخ سعيد بن مكتوم بن راشد آل مكتوم النهائي، ثم قبل النهائي، ثم اللعب على الميدالية الذهبية في منافسة قوية مع الكويتي سعود حبيب الذي استحق الفضية، فيما كانت الميدالية البرونزية من نصيب الرامي الهندي الأولمبي أحمد ميراج.

وأعرب الشيخ سعيد بن مكتوم بن راشد آل مكتوم عن سعادته البالغة بالفوز، مؤكداً أنه واجه بعض الصعوبات في اليوم الأول، ولكنه وفق في اليوم الثاني، وأشار بطلنا الذهبي إلى أن المستويات أصبحت عالية، خاصة الهند وكازاخستان، وقال: «لابد لرماتنا أن يعيدوا حساباتهم، وأن يهتم الاتحاد باللعبة أكثر حتى يمكننا مواجهة التطور الذي تشهده اللعبة في آسيا والعالم».

وكان الدور التمهيدي قد أسفر عن تأهل ستة رماة، هم الكويتي ناصر الديحاني 122 طبقاً، ومواطنه سعود حبيب 121 طبقاً، والهندي شيراز 121 طبقاً، ومواطنه ميراج 120 طبقاً، والشيخ سعيد بن مكتوم بن راشد آل مكتوم 119 طبقا وبعد تساوي سبعة رماة على رصيد 119 احتكموا إلى الطلقات الذهبية ليخرج ثلاثة رماة من كازاخستان، هم الكسندر واندريه وفيلايسلاف، ثم ودع المنافسات الكويتي زيد المطيري، ثم السعودي ماجد التميمي، أما بقية رماتنا، فقد حقق محمد حسن 116 طبقا، وسيف بن فطيس 114 طبقا، وحقق خالد الظريف 113 طبقاً، وسعيد الظريف 108 أطباق.

وعلى صعيد الفرق، حصد الميدالية الذهبية وبجدارة، فريق الاتحاد الدولي «رماة الكويت» برصيد 362 طبقا، ونال الفضية منتخب كازاخستان برصيد 357 طبقاً، ثم منتخب الهند ثالثا برصيد 356 طبقا، ثم منتخبنا الوطني رابعاً بـ349 طبقا، ثم المنتخب السعودي خامساً برصيد 345 طبقا، ثم منتخب قطر سادساً برصيد 341 طبقاً، ثم المنتخب اللبناني سابعاً برصيد 329 طبقاً.

وعقب نهاية المنافسات، أعرب ربيع أحمد العوضي نائب رئيس اتحاد الرماية عن سعادته بالإنجاز القاري الذهبي الذي أهداه الشيخ سعيد بن مكتوم للدولة في مسك الختام، وقال: النهائي كان جميلاً، والإنجاز أجمل فقد كان الإصرار والعزيمة وراء فوز بطلنا بالمركز الأول ومعانقة الذهبية، مؤكداً أن رماية الإمارات كانت ولا تزال منجم الإنجازات. وقال عبد الله بن يعقوب الزعابي الأمين العام للاتحاد، إن الشيخ سعيد بن مكتوم بن راشد آل مكتوم عودنا دائماً على تحقيق المراكز الأولى، مشيدا بجهوده ودعمه المستمر للرماية، ما سهل مهمة الاتحاد، مشيراً إلى أن خبرته العريضة مكنته من تعويض صعوبات اليوم الأول.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا