• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

الأمم المتحدة تشيد بتعاون دمشق في إزالة «الكيماوي»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 25 يونيو 2014

أشاد الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون أمس بتعاون الحكومة السورية في إزالة ترسانة الأسلحة الكيميائية، وذلك مع انتهاء نقل هذه الأسلحة خارج سوريا، وقال «إنه عندما تتوافر الإرادة السياسية كما هي الحال يمكن أن يحصل تقدم باتجاه السلام، وطلب من جميع أولئك المنخرطين في الملف السوري في المنطقة، أو من المجتمع الدولي الاقتداء بهذا المثال.

وكانت سوريا سلمت أمس الأول المئة طن المتبقية من المواد السامة التي أبلغت بها منظمة حظر الأسلحة الكيميائية. لكن وزير الخارجية الأميركي جون كيري قال «إنه لا تزال هناك بعض القضايا الخطيرة التي يتعين التعامل معها ولن نتوقف قبل معالجتها»، وأضاف «لا نزال نشعر بقلق بالغ إزاء أنباء عن استخدام ممنهج لغاز الكلور في مناطق المعارضة». وأكد وزير الدفاع الأميركي تشاك هاجل أن تسليم الحكومة السورية آخر دفعة من مخزونها الكيماوي مرحلة مهمة جدا، لافتا إلى أن الولايات المتحدة وشركاءها الدوليين سيبدأون العمل على تدمير هذه المواد حتى لا تشكل خطرا على الشعب السوري أو حلفاء الولايات المتحدة في المنطقة وهو أمر كان من الصعب تصوره قبل عام. بينما قال وزير الخارجية البريطاني وليام هيج «تاريخ الكذب والمماطلة عند النظام السوري يجعل من المستحيل اتخاذ هذا الادعاء على أن له قيمة من الواقع ونحن ندعم منظمة حظر الأسلحة الكيميائية في جهودها للضغط على سوريا من اجل كشف كامل عن أسلحتها». (عواصم - وكالات)

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا