• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

المبيدات الزراعية تهدد الطيور والديدان وليس النحل فقط

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 25 يونيو 2014

أظهر تقييم علمي دولي حديث، أن المبيدات الزراعية من بين الأكثر استخداماً في العالم، لها آثار سلبية على التنوع البيولوجي تطال ليس فقط النحل، بل أيضاً الفراشات، والديدان، والطيور والأسماك. وبعد تقييم خلاصات نحو 800 دراسة نشرت نتائجها في العقدين الأخيرين، شدد معدو هذا التقييم على ضرورة «التشدد بشكل أكبر في التشريعات بشأن المبيدات التي تؤثر مباشرة على الجهاز العصبي المركزي للحشرات وبالفيبرونيل»، وهما مادتان كيميائيتان تطرقت الدراسة إليهما، كما بـ«البدء بالتخطيط للاستغناء عنهما تدريجياً على المستوى العالمي، أو أقله وضع خطط ترمي إلى تقليص استخدامها في العالم بدرجة كبيرة».

وقال جان مارك بونماتان، أحد المشرفين الرئيسيين على هذا التحليل الذي أجري خلال السنوات الأربع الأخيرة إن «الأدلة واضحة جداً، إننا نواجه تهديداً يؤثر على الإنتاجية في محيطنا الطبيعي والزراعي». وأجري التقييم من جانب لجنة تضم 29 باحثاً دولياً في إطار مجموعة عمل متخصصة بشأن المبيدات الزراعية.

وتقدم هذه المجموعة استشارات، خصوصاً للاتحاد الدولي للمحافظة على الطبيعة، وهي هيئة تقيم وضع التنوع الحيوي في العالم عن طريق «قائمتها الحمراء» للأجناس المهددة.

ومن المقرر نشر خلاصات هذا التقييم ضمن ثمانية مقالات ستنشر في مجلة «انفايرومنتال ساينس اند بوليوشن ريسرتش»، على ما أوضحت مجموعة العمل.

(باريس - أ ف ب)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا