• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

«البداية» خبرة مطر و«النهاية» حماس خلفان

«العائدون» ينعشون القائمة في مباراة «اقتحام السباق»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 09 نوفمبر 2016

وليد فاروق (دبي)

شهدت تشكيلة منتخبنا الوطني الذي يستعد لخوض المواجهة المرتقبة أمام العراق، يوم 15 نوفمبر الجاري، في الجولة الخامسة بالتصفيات الآسيوية المؤهلة إلى كأس العالم «روسيا 2018»، عودة بعض الوجوه القديمة، التي غابت عن «الأبيض»، خلال الفترة الأخيرة، والتي يمثل وجودها إضافة حقيقية فنية ومعنوية، علاوة على ضم عناصر أخرى جديدة لم يسبق لها ارتداء قميص المنتخب، وتحظى بأعلى درجات الثقة في قدراتها وإمكاناتها، بأن تكون عند حسن الظن بها، سواء على الصعيد الفني أو الجماهيري.

وجاء على رأس القائمة التي أعلنها مهدي علي، مدرب منتخبنا الوطني، النجم إسماعيل مطر قائد «الأبيض» وفريق الوحدة وصاحب الخبرة الكبيرة، ومحمد عبد الرحمن لاعب العين، ومحمد العكبري لاعب «العنابي»، قبل أن يتم استبعاده لظروف الإصابة.

وعقب إعلان القائمة، أضاف مهدي إلى التشكيلة لاعبين آخرين، هما سالم صالح مهاجم النصر المتميز، الذي سبق أن حضر مع «الأبيض» في تجمعات سابقة، قبل أن يضم خلفان مبارك صانع ألعاب الجزيرة، عقب استبعاد عامر عبد الرحمن لاعب العين من القائمة، لظروف الإصابة في الكاحل الأيمن.

وبداية بمطر ومروراً بعجب وسالم صالح وانتهاء بخلفان مبارك، أجمع معظم الخبراء على أن عودة وانضمام لاعبين بمثل قدرات وخبرة هذه المجموعة، يمثل دعماً قوياً ومعنوياً مهماً، قبل المواجهة المرتقبة مع «أسود الرافدين»، خاصة أنها تمثل نقطة العودة إلى صلب المنافسة من جديد لمنتخبنا، وهو هدف يحتاج إلى تكاتف جهود الجميع، وشحذ الهمم، والتأكيد على قوة «الأبيض» بجميع عناصره وفي كل مراكزه.

ويملك مطر تحديداً تاريخاً حافلاً بالنجاحات والإنجازات مع «الأبيض»، ولكنه غاب لفترة، قبل أن يقرر مهدي عودته قبل اللقاء المرتقب أمام العراق، حيث يحتاج المنتخب في المرحلة الحالية، إلى خبرات «سمعة» الطويلة، والتي تصل إلى 112 مباراة دولية مع المنتخب منذ عام 2003. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا