• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

ويشارك في الملتقى الأول لسفراء ورؤساء بعثات الدولة

عبدالله بن زايد: القارة السمراء جاهزة لمختلف الاستثمارات والقرب الجغرافي أهم المزايا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 10 يونيو 2015

كمبالا (وام)

شارك سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية في العاصمة الأوغندية كمبالا، مساء أمس الأول، في أعمال الملتقى الأول لسفراء ورؤساء البعثات التمثيلية لدولة الإمارات في قارة أفريقيا، وذلك بحضور معالي ريم بنت إبراهيم الهاشمي وزيرة دولة.

ونقل سموه، خلال الملتقى، تحيات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، واعتزازهم بالدور والمجهود الذي يبذله السفراء في خدمة دولة الإمارات ومواطنيها.

وقال سموه: «إن هذه اللقاءات بين سفرائنا في الخارج ومسؤولي وزارة الخارجية تثري العمل الدبلوماسي، من خلال تبادل الآراء والأفكار، والاستماع إلى الصعوبات التي يواجهها السفراء، وحلول هذه العقبات من أجل تطوير العمل الدبلوماسي الذي نتطلع إليه».

وأضاف سموه: «إن القارة الأفريقية هي أكثر القارات سرعة في نمو عدد سكانها، وقادرة على استيعاب الاستثمارات الخارجية بأنواعها المختلفة، ونظراً لقربنا من أفريقيا جغرافياً فهذه فرصة للاستفادة من هذه الروابط الإستراتيجية وتفعيلها في مجالات متعددة».

وأشار سموه إلى أن دولة الإمارات تطمح لزيادة وجودها من ناحية افتتاح بعثات دبلوماسية في أفريقيا خلال السنوات القادمة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض