• الأحد 27 جمادى الآخرة 1438هـ - 26 مارس 2017م
  02:58    عبدالله بن زايد يطلق مسح رفاهية وتنمية الشباب        03:00     المرصد السوري : سد الفرات توقف عن العمل         03:06     تزايد فرص أحمد خليل في قيادة هجوم الإمارات أمام استراليا         03:09     مقاتلون سوريون تدعمهم أمريكا يحققون مكاسب على حساب تنظيم داعش الإرهابي     

دراسة تؤكد وجود صلة بين المبيدات الزراعية والتوحد

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 24 يونيو 2014

أظهرت دراسة أميركية نشرت نتائجها الاثنين، أن النساء الحوامل اللواتي يعشن بالقرب من مزرعة تستخدم فيها مبيدات زراعية، لديهن خطر أكبر بـ 66% في أن ينجبن أطفالاً مصابين بالتوحد.

وهذه الدراسة التي أجراها باحثون في جامعة ديفيس في كاليفورنيا ونشرت نتائجها في مجلة «انفايرومنتل هيلث برسبكتيفز»، تدرس الصلات بين العيش بالقرب من الأماكن التي تستخدم فيها مبيدات زراعية وولادة أطفال مصابين بالتوحد، إلا أنها لم تخلص إلى وجود صلة سببية مباشرة بين العاملين.

وسجلت نسبة الإصابة بهذا المرض الناجم عن اضطرابات في النمو ازدياداً كبيراً خلال العقود الأخيرة في الولايات المتحدة، إذ بات يصيب طفلاً من أصل 68 في 2010 بعدما كان يطال طفلاً من 150 في سنة 2000.

وقارن الباحثون بيانات بشأن استخدام المبيدات الزراعية في كاليفورنيا، تتناول ألف شخص شاركوا في دراسة بشأن العائلات التي تضم بين أفرادها أطفالاً مصابين بالتوحد.

وأوضحت اريفا هيرتز بيكيوتو المشاركة في الدراسة، ونائبة رئيس قسم العلوم والصحة العامة في جامعة ديفيس في كاليفورنيا «إننا نظرنا إلى المكان الذي كان يعيش فيه المشاركون في دراستنا خلال فترة الحمل وعند موعد الولادة».

وينص القانون في كاليفورنيا على ضرورة توضيح أنواع المبيدات المستخدمة ومكان استخدامها وتاريخه وكمياته.

(واشنطن - أ ف ب)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تحد السياسات الأميركية الجديدة من الهجرة العربية للغرب عموما؟

نعم
لا