• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

مقتل 100 سوري بينهم 34 في حلب ونزوح كبير للمدنيين وإعطاب دبابة

طائرات الأسد توسع القصف بالبراميل المتفجرة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 19 يناير 2014

دمشق (وكالات) - وسعت مقاتلات النظام السوري أمس من قصف المدنيين بالبراميل المتفجرة، بينما قتل 100 مدني معظمهم في حلب، حيث قتل 34 شخصا أمس، بينما قتل 22 في دمشق وريفها و12 في درعا و8 في حمص و12 في إدلب وقتيل في حماة.

وقتل 16 شخصا أمس في قصف من الطيران الحربي السوري على مدينة حلب وريفها في شمال البلاد، في وقت نفذ الطيران ثماني غارات على مناطق شرق دمشق، بحسب ما ذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان، بينما أعطبت الكتائب المقاتلة دبابة للقوات النظامية على أطراف مدينة داريا بريف دمشق.

وقال المرصد في بريد إلكتروني «قصف الطيران مناطق في حيي طريق الباب وكرم الجبل في مدينة حلب ومعلومات أولية عن خمسة قتلى بينهم أطفال في طريق الباب وسقوط جرحى». وكان الطيران قصف حي الصاخور في حلب ما تسبب بمقتل خمسة رجال.

وتسيطر كتائب من المعارضة المسلحة على هذه الأحياء الواقعة في شرق المدينة.

كما «قصف الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة مناطق في مدينة الباب شرق حلب، ما أدى إلى مصرع خمسة مقاتلين من الدولة الإسلامية في العراق والشام ومقتل شخص وسقوط جرحى»، بحسب المصدر نفسه.

وقالت الهيئة العامة للثورة السورية في بريد إلكتروني إن هناك «نقصا في المواد والكوادر الطبية في المدينة»، وبالتالي يخشى من ارتفاع عدد الضحايا. وشمل قصف الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة إحياء أخرى في حلب ومناطق في قريتي الجميمة وبردة في ريف حلب الجنوبي، بحسب المرصد. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا