• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

مواد إغاثية تدخل سوريا وخسائر إيران تلجم نشر قوات إضافية

روسيا تقصف ريف حلب والمعارضة تصد هجوماً في الغوطة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 08 فبراير 2016

عواصم (وكالات)

أغار الطيران الروسي على مناطق شمال حلب ممهداً لتقدم قوات الأسد فيها، في حين أحبطت المعارضة هجوماً في ريف دمشق، بالتزامن مع تلويح قائد الحرس الثوري الإيراني محمد علي جعفري، بإرسال المزيد من القوات إلى سوريا ولو على شكل مستشارين وسط تقارير عن ارتباك ايراني ناتج عن الخسائر البشرية التي يتكبدها الحرس الثوري في الأتون السوري.

وفي التفصيل، شنت طائرات روسية غارات عدة في ريف حلب على بلدة كفر حمرة التي تسيطر عليها المعارضة شمال حلب ما أسفر حسب ناشطين والمرصد السوري لحقوق الإنسان عن مقتل طفلين في كفر حمرة.

وأفاد المصدر نفسه أن الطائرات الروسية استهدفت أيضاً بلدة حريتان ومحيط قرية باشكوي وبلدة عندان شمال حلب وأغارت أيضاً على مناطق تخضع لتنظيم «داعش» في ريفي حلب الشرقي والشمالي الشرقي، وبينها مدينة الباب وبلدتا بزاعة وقباسين.

وخفت وتيرة الغارات الروسية في اليومين الماضيين بسبب الجو الماطر بعد أن بلغت مستوى غير مسبوق من العنف في الأيام السابقة، ما اضطر عشرات الآلاف من سكان شمال حلب إلى النزوح في اتجاه الحدود التركية.

في موازاة ذلك قالت فصائل المعارضة المسلحة في الغوطة الشرقية في ريف دمشق، إنها صدت هجوماً واسعاً لقوات النظام ،في حين ذكر ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا