• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

التجارة الإلكترونية بالإمارات تتضاعف إلى 10 مليارات دولار خلال عامين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 08 فبراير 2016

دبي (الاتحاد)

قال خبراء أمس إن على بنوك الإمارات مواكبة النمو المتسارع في العمليات المصرفية عبر الجوال، لأن من المتوقع أن يتضاعف حجم التجارة الإلكترونية هناك 4 مرات ليصل إلى 10 مليارات دولار في حلول العام 2018، حسب ما أفاد به بنك عودة. وتهدف البنوك في دول الخليج العربي بشكل عام إلى التوسع في نطاق ما تقدمه للعملاء من خدمات رقمية وخدمات الجوال، مثل الدفع عبر الجوال وإشعارات العملاء، وفتح الحسابات والتقدم للقروض العقارية.

وحسب التقرير الصادر عن شركة EY (إيرنست آند يونج سابقاً) فإن 81% من العملاء في الإمارات قالوا إنهم مستعدون لتغيير بنكهم للحصول على تجربة رقمية أفضل، فيما أكد 60% أنهم مستعدون لترك بنكهم والتحول إلى آخر يتعامل رقمياً فقط. وقال آندرو كالثورب الرئيس التنفيذي لشركة كوندو بروتيغو «في سوق تشهد تنافساً محتدماً، على البنوك في الإمارات استغلال القوة التي توفرها المنتجات والخدمات الرقمية كوسيلة رئيسة للتميز عند تعزيز تجربة العملاء، والتوسع من حيث الحصة السوقية وزيادة الأرباح».

ورغم أهميتها الفائقة والسهولة التي توفرها، إلا أن 34% فقط من العملاء في دول الخليج العربي يستخدمون الخدمات البنكية عبر الجوال، و55% منهم غير راضين عن مستوى الخدمة المقدم حالياً، وذلك بسبب قلة توفر المعلومات الفورية وغياب السرعة عند إجراء العمليات المصرفية، حسب التقرير ذاته . ونتيجة لذلك، تحتل البنوك في الإمارات مركزاً متأخراً من حيث التواصل الرقمي مع العملاء، لأن أرقامها لا تتعدى نصف تلك التي تسجلها نظيراتها في الهند وسنغافورة والولايات المتحدة حسب مسح أجرته مجموعة RFI مؤخراً.

وأضاف كالثورب «على البنوك في الإمارات والمنطقة تسريع التحول إلى الخدمات الرقمية لتحقيق متطلبات العملاء، مع التركيز على تخزين وإدارة المعلومات. كما ينبغي على الرؤساء التنفيذيين للمعلومات في البنوك الحصول على حلول تتميز بالفورية والقابلية للترقية ليتمكنوا من التعامل مع البيانات لديهم بطرق تتناسب وعصرنا الذكي».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا