• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

مجلس أعمال مع الأرجنتين يؤسس لاقتصاد ناشط

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 08 فبراير 2016

أبوظبي (الاتحاد)

أكد حميد محمد بن سالم الأمين العام لاتحاد غرف التجارة والصناعة في الدولة حرص القطاع الخاص الإماراتي على استغلال الفرص الاستثمارية المناسبة في الأرجنتين، وبحث فرص تنمية الحركة الاقتصادية بين البلدين.

وقال بن سالم خلال توقيعه اتفاقية تأسيس مجلس الأعمال الإماراتي- الأرجنتيني مع اتحاد الصناعات الأرجنتيني، في العاصمة بيونس آيرس مؤخراً، إن المجلس سيعمل على وضع خارطة طريق لتوطيد أواصر التواصل والتعاون بين القطاع الخاص في البلدين، منوهاً بأن مجلس الأعمال أفضل تعبير عما يجب أن تكون عليه العلاقات الاقتصادية بينهما.

وقال: نحن أمام مرحلة جديدة من هذه العلاقات، وسنصل مع إطلاق هذا المجلس الذي سيضم خيرة أصحاب الأعمال بالبلدين، وفي ظل دعم ورعاية اتحاد الغرف وغرفة الأعضاء واتحاد الصناعات الأرجنتيني، إلى تحقيق الأهداف المرجوة.

وتابع: لا نخفي سرا، أن العلاقات الاقتصادية بين البلدين دون المستوى المطلوب، لكن في الحقيقة هناك الكثير من المجالات والفرص الكبيرة التي يمكن أن تشكل محط اهتمام مشترك من قبل القطاع الخاص في الإمارات والأرجنتين.

وأعرب عن أمله في أن يضع المجلس خارطة طريق للارتقاء بالعلاقات الاقتصادية الثنائية إلى ما يجب أن تكون عليه».

وأضاف أن الأرجنتين تتمتع بالعديد من القطاعات ومنها المنتجات الزراعية والثروة الحيوانية والصناعية حيث تعد من أكبر الدول المصدرة للحبوب والبذور الزيتية، وأن من المتوقع أن تنمو صادرات الأرجنتين بنسبة 6% حتى العام 2018، فيما يتوقع نمو الاقتصاد الأرجنتيني بنسبة 10% خلال الفترة نفسها.

وأشار إلى طلب المزيد من المعلومات عن الفرص المتاحة للتعاون في هذا المجال لتعرض على القطاع الخاص الإماراتي.

وذكر بن سالم أن هناك بعض التحديات التي يجب النظر فيها وتتطلب المزيد من المباحثات لزيادة التبادل التجاري بين البلدين وأن الأمر يتطلب أيضا تنسيق معارض أو فعاليات لتعريف التاجر والمستهلك الإماراتي بمختلف الفرص الاستثمارية والتجارية المتاحة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا