• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

«أسبوع أبوظبي للاستدامة» يشهد صفقات تجارية كبرى

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 08 فبراير 2016

أبوظبي (الاتحاد)

شهد أسبوع أبوظبي للاستدامة 2016، الذي اختتم فعالياته الشهر الماضي، إبرام صفقات واتفاقيات تقدّر قيمتها بمئات الملايين من الدولارات، وفقاً لمنظمي الحدث الذين قالوا إن الفعاليات شهدت صفقات متعلقة باستراتيجيات الاستدامة وعلاقات الشراكة المبرمة في مجال الطاقة النظيفة والمياه وإدارة النفايات.

وشملت الشراكات الكبرى اتفاقية تعاون بين شركتي «مصدر» في أبوظبي و«بيئة» في الشارقة، تهدف إلى تطوير أول محطة في دولة الإمارات لتوليد الطاقة من النفايات، فضلاً عن اتفاقية بين «إيه بي بي» و«ماريفر» لبناء محطات لتوليد الكهرباء من الطاقة الشمسية في الأردن.

وشهد الحدث إطلاق الشركة اليابانية «هيوكي» أول جهاز غير معدني لقياس الجهد الكهربائي (الفولتية) في العالم، والذي سيتم استخدامه في مشاريع كبرى لتوليد الكهرباء، مثل محطة للطاقة الكهروضوئية الشمسية بقدرة 200 ميجاوات من المقرر أن تبنيها «مصدر» في الأردن، فيما عقد التحالف العالمي لتحلية المياه النظيفة، خلال أسبوع أبوظبي للاستدامة، أول اجتماعاته منذ إطلاقه في الدورة الحادية والعشرين لمؤتمر الأمم المتحدة بشأن المناخ، التي أقيمت حديثاً في باريس.

وأكّدت الدكتورة نوال الحوسني، مدير إدارة الاستدامة في شركة مصدر، أن أسبوع أبوظبي للاستدامة «حقق تقدماً كبيراً في توعية المجتمع بأهمية الاستدامة وكفاءة الطاقة وتبني السلوكيات المسؤولة بيئياً في حياتنا اليومية، فضلاً عن تمهيده الطريق أمام إنجاز معاملات تجارية كبرى».

واستقبلت الفعاليات التي أقيمت تحت مظلة أسبوع أبوظبي للاستدامة نحو 33 ألفاً من الحضور، بينهم أكثر من 80 وزيراً، و650 شركة عارضة من أكثر من 40 بلداً بينها المملكة العربية السعودية ومصر والمغرب والهند. وشملت تلك الفعاليات القمة العالمية لطاقة المستقبل، والقمة العالمية للمياه التي عقدت بالشراكة مع هيئة مياه وكهرباء أبوظبي، ومعرض ومؤتمر «إيكو ويست» الذي أقيم بشراكة مع تدوير (مركز إدارة النفايات -أبوظبي).

واستضافت منصة «التواصل التجاري في مجال الاستدامة»، التي أقيمت على هامش الحدث في إطار تعزيز الاتفاقيات التجارية، عدداً قياسياً من الاجتماعات بلغ ستة آلاف اجتماع.

وقال ناجي الحداد، مدير الفعاليات في القمة العالمية لطاقة المستقبل والقمة العالمية للمياه و«إيكو ويست»، إن العدد القياسي من الصفقات واتفاقيات الشراكة التي شهدها أسبوع أبوظبي للاستدامة، كأول حدث رئيسي للاستدامة في العالم منذ مؤتمر الأمم المتحدة بشأن المناخ «يعكس قوة التفاؤل في أوساط الحكومات والشركات وجهات التمويل المعنية بمشاريع المدن الذكية ونظم توليد الكهرباء من الطاقة الشمسية على سطوح المباني ومحطات تحلية المياه في المنطقة»، مؤكداً جاهزية منظمي الحدث للارتقاء بالاستدامة إلى المستوى التالي في أسبوع أبوظبي للاستدامة 2017 «الذي سيكون الأكبر والأكثر اتساعاً من أي وقت مضى».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا