• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

مشادة تشعل أجواء المواجهة قبل البداية وتصل إلى قسم الشرطة

المنسق الإعلامي لدبي يتهم مدير فريق «الصقور» بالاعتداء عليه

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 19 يناير 2014

دبي (الاتحاد)- لم تخل مباراة دبي وفريق الإمارات من فصول الإثارة خارج الملعب أيضاً، حيث شهدت فترة ما قبل انطلاقة المباراة مشادة بين إبراهيم محمد عبدالله، مدير فريق نادي الإمارات، وأحمد مندور، المنسق الإعلامي لنادي دبي، انتهت بتقديم الأخير، شكوى للجنة دوري المحترفين، وتدوين بلاغ لدى الشرطة، اتهم فيه مدير نادي الإمارات بمحاولة التعدي عليه بالضرب، والإساءة له.

وفي التفاصيل، قال المنسق الإعلامي لنادي دبي: «قبل بداية المباراة طالب مسؤولو نادي الإمارات بتذاكر إضافية لدخول المقصورة الرئيسية للملعب، وتم تلبية طلبهم، مع التأكيد على ضرورة توجه الأعداد الزائدة عن ذلك الحد إلى مدرجات الدرجة الأولى».

وتابع: «فوجئت بعدها، بمسؤول نادي الامارات (مدير الفريق) يتوجه إلى الموظفين بالنادي بألفاظ نابية، وزاد بمحاولة التعدي علي شخصياً، الأمر الذي دعاني إلى تقديم شكوى رسمية لدى الجهات المسؤولة، والشروع أيضاً في فتح بلاغ رسمي لدى الشرطة، بعد إجراء الفحص الطبي لبيان الضرر الذي لحق بي من محاولة الاعتداء».

في المقابل، نفى إبراهيم محمد، مدير فريق نادي الإمارات، الاتهامات التي وجهت إليه، وقال في حديثه (للاتحاد): «الفوضى وسوء التنظيم الذي شهدناه في هذه المباراة فاق حد الوصف، حيث تعد الأسوأ تنظمياً، غاب التنسيق للدرجة التي لم نجد معها مجالاً لدخول نائب رئيس شركة كرة القدم في النادي إلى الملعب، بجانب العديد من الضيوف الآخرين من أقارب أجانب الفريق».

وتابع: «كل ما تم تناوله بشأن اعتدائي على أحد موظفي نادي دبي عار من الصحة، واقسم بالله أنني لم أمد يدي على الموظف المعني، كل ما في الأمر كان عبارة عن مشادة كلامية لم تتجاوز الدقيقة».

واعتبر إبراهيم محمد أن التصعيد الكبير للحدث، يمثل انعكاساً طبيعياً للنتيجة التي انتهت عليها المباراة، وأضاف: « يبدو أن المستوى الذي ظهر به فريق دبي والذي اضطر للعب نحو 70% من عمر المباراة في المناطق الدفاعية، دفع القائمين على الأمر في النادي إلى محاولة لصرف الأنظار عن أداء الفريق المتراجع». وبعيداً عن أجواء الأزمة، امتدح إبراهيم أداء الصقور في المواجهة، وقال: «النجاح في تعويض التأخر بادارك التعادل والعودة بنقطة من ملعب الخصم أمر إيجابي، لا سيما وان نقطة التعادل جاءت على حساب فريق منافس في صراع المراكز المتأخرة في الترتيب».

ورأى أن النتيجة الإيجابية التي خرج بها الشعب في مباراته أمام النصر والتي سبقت مباراة دبي والإمارات، لم تؤثر على المباراة، وتابع: «الضغوط ستظل كما هي سواء فاز الشعب أو خسر، فهو في الحالتين يعد فريقاً منافساً بجانب دبي والإمارات وعجمان».

ولفت إلى أن فريقه استفاد من الظهور الجيد للاعبين الجدد، امثال البرازيلي وانديرلي سوزا، وجمال إبراهيم المنتقل من نادي النصر.

وتابع: «المستوى المميز للاعبين الجدد، منحنا شعوراً بالثقة والاطمئنان، وننتظر المزيد من اللاعبين الجدد، بجانب بقية عناصر الفريق».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا