• الثلاثاء 04 جمادى الآخرة 1439هـ - 20 فبراير 2018م

وقعتها «الاقتصاد» و «دبي الصناعية»

مذكرة تفاهم لدعم وتطوير القطاع الصناعي في الإمارات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 15 يناير 2013

دبي (الاتحاد) - وقعت وزارة الاقتصاد أمس، مذكرة تفاهم مع مدينة دبي الصناعية، وذلك بهدف تعزيز التعاون بين الجانبين لدعم وتطوير القطاع الصناعي في الدولة وتعزيز تنافسيته.

وشهد معالي المهندس سلطان بن سعيد المنصوري وزير الاقتصاد توقيع المذكرة، بحضور عدد من المسؤولين من الجانبين.

ونصت المذكرة، التي وقعها المهندس محمد أحمد بن عبد العزيز الشحي وكيل وزارة الاقتصاد، وعبدالله بالهول مدير عام مدينة دبي الصناعية، على توثيق أواصر التعاون بين الطرفين، وتعزيز التنسيق المشترك لتحقيق الأهداف الإستراتيجية لوزارة الاقتصاد الهادفة لتطوير القطاع الصناعي في الدولة، وصولاً إلى مستويات أعلى من التنافسية، وتحقيقاً لمعايير التميز لبرنامج الشيخ خليفة للتميز الحكومي.

وقال المنصوري، إن دولة الإمارات اعتمدت استراتيجية قائمة على دعم القطاع الصناعي، وتوجيه استثمارات ضخمة إلى هذا القطاع الحيوي لزيادة مساهمته في الناتج المحلي الإجمالي وتقليل الاعتماد على النفط كمصدر أساسي للدخل، مؤكداً أن النمو الذي شهده هذا القطاع في السنوات الأخيرة يبين مدى جاذبية الاقتصاد الوطني وقوته وتنوعه وسلامة البيئة التشريعية ما ينعكس إيجاباً على زيادة مساهمة قطاع الصناعة في الناتج الإجمالي للدولة.

وأضاف أن القطاع الصناعي في الإمارات يشهد نمو كبيراً تمثل في زيادة حجم الاستثمارات الصناعية في مختلف إمارات الدولة وإقامتها للعديد من المناطق الصناعية التي ساهمت في جذب الاستثمارات إلى القطاع الصناعي، مؤكداً أن استراتيجية تنمية الصناعة في دولة الأمارات تعتبر أحد المشاريع الجوهرية وذات الأولوية القصوى بالنسبة لوزارة الاقتصاد.

وأشار إلى توجه الدولة نحو تعزيز سياسة التنويع الاقتصادي عبر تنفيذ سياسة متكاملة لتطوير القطاع الصناعي، لافتاً إلى بلوغ مساهمة الصناعات التحويلية في الناتج المحلي الإجمالي 9٫1% في عام 2011، وعدد المنشآت الصناعية المقيدة بالسجل الصناعي لدى الوزارة إلى 5201 منشأة توظف أكثر من 399 ألف عامل. ونوه بارتفاع حجم الاستثمار الصناعي من 72٫63 مليار درهم في عام 2007 إلى 114٫05 مليار درهم في عام 2011، أي بنسبة زيادة تقدر بـ57%. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا