• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

10 مرشحين يتنافسون على لقب أفضل وزير في العالم بالإمارات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 07 فبراير 2016

دبي (الاتحاد) أكد معالي محمد عبدالله القرقاوي وزير شؤون مجلس الوزراء رئيس اللجنة المنظمة للقمة العالمية للحكومات، أن استحداث جائزة أفضل وزير في العالم، يعبر عن فلسفة القمة العالمية للحكومات كمؤسسة دولية تتخذ من استشراف المستقبل أداة لتحقيق سعادة الشعوب والبحث عن السبل الكفيلة بالارتقاء بحياتها. جاء ذلك، خلال الإعلان عن تأهل 10 مرشحين إلى مرحلة التقييم النهائي لجائزة أفضل وزير في العالم، التي تم إطلاقها للمرة الأولى في القمة العالمية للحكومات في دورتها الرابعة التي تعقد تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، تحت شعار «استشراف حكومات المستقبل». واستعرضت مؤسسة «تومسون رويترز» التي تتولى عملية الترشيح والتقييم، نحو 100 إنجاز ومشروع لوزراء حول العالم، وتم اختيار 10 مرشحين للمرحلة النهائية، ستقوم لجنة التحكيم بتحديد الفائز من بينهم استنادا إلى معايير التقييم المعتمدة. وقال معالي القرقاوي: «نهدف من خلال هذه الجائزة إلى إبراز العمل الوزاري المبتكر، والتركيز على الإنجازات والنتائج التي حققتها تجارب الحكومات، وأحدثت أثراً وتغييراً إيجابياً في المجتمعات.. العالم اليوم يحتاج إلى نماذج رائدة من أصحاب الأفكار والإنجازات الوزارية». وأضاف معاليه: «إن الجائزة ليست مجرد تكريم لتجربة وزير أو حكومة، بل هي فرصة لدراسة وعرض التجارب المميزة وتأثيراتها الإيجابية وانعكاساتها، وتعزيز تبادل المعرفة عبر القمة بوصفها منصة عالمية للحكومات، وإلهام الحكومات لتنفيذ مشاريع مبتكرة وناجحة وصالحة للتطبيق في دول أخرى». وتحتفي الجائزة بأفضل وزير في العالم، وتسلط الضوء على الوزراء الذين قادوا تجارب ناجحة، وقاموا بتطوير وقيادة المشاريع والمبادرات الحكومية المبتكرة وحققوا النتائج المرجوة منها بأعلى درجات الكفاءة والفاعلية، ونقلوا التطوير الحكومي إلى آفاق جديدة. وتتولى لجنة تحكيم مؤلفة من سبعة خبراء دوليين يمثلون جهات عالمية محايدة دراسة ملفات المرشحين للجائزة من خلال بحث معمق لإنجازاتها وفقاً لمعايير التقييم والبحث التي وضعتها مؤسسة «تومسون رويترز» والتي تتركز على ريادة المشروع، مدى تأثيره الإيجابي، استدامته وقابلية تطبيقه في دولة أخرى، إلى جانب الحضور الإيجابي والسمعة الطيبة للوزير صاحب الإنجاز. وقال نديم نجار مدير عام «تومسون رويترز» لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا: «تمثل جائزة أفضل وزير على مستوى العالم التي تطلقها القمة العالمية للحكومات للمرة الأولى، مبادرة فريدة لاختيار شخصية مؤثرة على مستوى العالم نجحت في استثمار دورها ومنصبها الحكومي في إحداث فارق جوهري في المجتمع، أعتقد أن تجارب عديدة تستحق أن تتحول إلى قدوة للآخرين سواء لناحية التميز في الفكرة أو الإبداع في الأداء أو البعد في الرؤية التي تعطي الأولوية للناس ورفاهيتهم ومستقبل الأجيال القادمة». الجدير بالذكر أن القمة العالمية للحكومات استثنت وزراء دولة الإمارات العربية المتحدة من المشاركة في الجائزة بأي ترشيح حفاظاً على مصداقية الجائزة وحياديتها. وتعد جائزة أفضل وزير في العالم إضافة نوعية مبتكرة للقمة العالمية للحكومات إلى جانب سلسلة الجوائز والمبادرات الحالية ومن ضمنها جائزة الإمارات للروبوت والذكاء الاصطناعي لخدمة الإنسان، وجائزة الإمارات للطائرات بدون طيار لخدمة الإنسان، وجائزة أفضل خدمة حكومية عبر الهاتف المحمول. ويشارك في القمة العالمية للحكومات أكثر من 3000 شخصية، من 125 دولة، بما في ذلك كبار الشخصيات، وقادة وخبراء القطاعين الحكومي والخاص في العالم، وتتضمن القمة أكثر من 70 موضوعاً يلقي الضوء عليها كبار المتحدثين في جلسات رئيسية وتفاعلية تجمع عدداً من القادة، وصناع القرار، والوزراء، والرؤساء التنفيذيين، وقادة الابتكار، والمسؤولين والخبراء ورواد الأعمال، وممثلي المؤسسات الأكاديمية، ونخبة من طلاب الجامعات. نداء مزود للاتصالات النقالة دبي (الاتحاد) تتولى مؤسسة الاتصالات المتخصصة «نداء»، الجهة الحكومية المعنية بتقديم خدمات الاتصالات اللاسلكية المتخصصة في دبي والمناطق الشمالية، تقديم الخدمات الخاصة بشبكة الإرسال وأجهزة الاتصال اللاسلكي خلال «القمة العالمية للحكومات». وستقوم المؤسسة بتزويد الجهات المنظمة للقمة بأجهزة الاتصال اللاسلكي العاملة بنظام «تيترا» (TETRA)، بالإضافة إلى محطة التقوية النقالة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض