• الأربعاء 05 ذي القعدة 1439هـ - 18 يوليو 2018م

جاسم الشامسي يحقق حلمه في عالم الأعمال

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 13 يوليو 2018

مريم بوخطامين (رأس الخيمة)

جاسم عيسى بن درويش الشامسي شاب إماراتي طموح يتطلع إلى بناء مستقبل جميل مملوء بالحيوية والنشاط، برغم صغر سنه وحداثة خبرته، إلا أنه استطاع بإرادته التغلب على أي عقبة تقف أمام طموحه واندفاعاته، ليقود بذلك أول دفة سفينة بيده، ليوصل طموحه برائحة قهوة ورشفة فنجان، ويرسل بطعم قهوته رسالة لكل شاب طموح أن الحلم والهدف والعمل رسائل وأماني لابد من تحقيقها، وخطوة أولى من الخطوات في سلم النجاح والتميز والإبداع الذي عززته القيادة الرشيدة وغرسته أسرته بنفسه.

بداية، يؤكد الشامسي أن افتتاح «كافيه» لإعداد القهوة حلم راوده منذ صغره، واجتهد وتعب ليتحقق حلمه، وها قد تحقق، وذلك بإيمان أسرته ودعمهم اللامنقطع له مادياً ومعنوياً، ليظهر اليوم على أرض الواقع، مشيراً إلى أنه عزز تحقيق هذا الحلم بالتحاقه بدورات وورش عمل مختلفة، حتى وصل به الأمر إلى السفر للصين، وتعلم أساسيات نجاح المشروع الذي يود تحقيقه، والاستفادة من المعارض، وكل ما يختص بعالم القهوة وأدواتها وإعدادها، منوهاً أن لديه خلفية جيدة جداً في هذا المجال، والذي اكتسبه من التحاقه بالدورات، وحصوله على دبلوم مهني في إدارة المطاعم، وتأسيس الفكرة، والحسابات، وكيفية اختيار الأشخاص العاملين لديه، وأساسيات عالم القهوة، واستخدام التقنيات والأدوات، وكيفية إصلاحها وصيانتها، للخروج في النهاية بإنشاء قهوة «جيون» التي تعني باللغة العربية اللؤلؤة، والتي يقصد من خلالها ندرة هذه القهوة، لافتاً إلى أن حلمه تحقق بخلق قهوة ذات طعم ورائحة مميزة بأيدٍ وطنية، وبصمة إماراتية، تسعى للإبداع والابتكار في جميع المجالات.

وأوضح الشاب الطموح، الذي لم يتعدى العشرين من عمره، أنه سعى في إنشاء «الكوفي»، والإشراف على كل ما يتعلق بالمشروع بنفسه، سواء كان رخصاً تجارية أو جلب الأيدي العاملة أو اختيار المكان والتصميم والديكور أو شراء المعدات والأدوات، وكل ما يتعلق بعالم القهوة، موضحاً أنه لولا دعم أسرته ومساندتها لما تحقق حلمه الذي بدأ منذ خمسة أشهر، والتي استمدت قوتها استراتيجيتها من توجهات القيادة الرشيدة التي تحث على دعم الأيدي الإماراتية، والوصول بهم إلى بر الأمان، والمساهمة في تحقيق حلمهم.

الإعلامي منذر مزكي، أحد مشاهير وسائل التواصل الاجتماعي ومروجي الفيديو الخاص بالشاب جاسم بن درويش الشامسي الذي يشرح فيه عن طموحه وسعيه الدؤوب لإبرازه، قال: «إن غايته من تصوير الفيديو ونشره، عبر مواقع وسائل التواصل الاجتماعي، هو إبراز ملامح الشاب المواطن الطموح الذي يسعى جاهداً نحو تحقيق حلمه، والاعتماد على الذات في ذلك»، مشيراً إلى أن دعم هذه الكوادر الوطنية يساهم في إبعادهم عن السلوكيات السلبية، وملء وقت الفراغ، بما يعود عليهم بالفائدة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا