• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م
  12:36     تعيين كازنوف رئيسا للوزراء في فرنسا خلفا لفالس     

استشهاد ضابط ومجند بانفجار عبوة ناسفة في سيناء

القاهرة وروما تتعاونان لكشف أسباب وفاة طالب إيطالي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 05 فبراير 2016

القاهرة (وكالات)

طالب وزير الخارجية الإيطالي باولو جنتيلوني أمس، الحكومة المصرية بكشف «الحقيقة الكاملة» حول ملابسات مقتل المواطن الايطالي الطالب جوليو رجيني في القاهرة. وفي وقت سابق أمس، أكدت روما رسمياً مقتل الطالب الايطالي (28 عاما) الذي فقد أثره قبل 10 أيام في القاهرة وقامت باستدعاء السفير المصري في إيطاليا. وصرح جنتيلوني لقناة «راي نيوز 24» على هامش أعمال مؤتمر المانحين بشأن سوريا في لندن «نريد جلاء الحقيقة كاملة حول ما حصل» للطالب الشاب. وأكد المتحدث الرسمي باسم الخارجية المصرية المستشار أحمد أبو زيد أن الوزير سامح شكري التقى نظيره الإيطالي على هامش المؤتمر، تمت مناقشة حادث وفاة الطالب ريجينى في مصر. وقال المتحدث في بيان صحفي أمس، إنه تم الاتفاق على التعاون الكامل بين الجانبين لاستجلاء أسباب الوفاة في إطار علاقات الصداقة والتعاون القائمة بين البلدين. وأضاف أن اللقاء تناول أيضاً التشاور حول الأوضاع في كل من ليبيا وسوريا، والجهود المبذولة لدعم تشكيل حكومة الوفاق الوطني الليبية. ورداً على استفسار من الصحفيين حول أسباب استدعاء الخارجية الإيطالية للسفير المصري في روما، أوضح المتحدث أن الاستدعاء كان لطلب مزيد من المعلومات والتفاصيل حول أسباب وفاة ريجينى، وطلب التعامل والتنسيق بين الجانبين المصري والإيطالي لمعرفة أسباب الحادث في أسرع وقت.

وأكد مسؤول كبير في النيابة العامة المصرية أن السلطات عثرت على جثة الإيطالي ملقاة على طريق وبها حروق ناتجة عن سجائر وآثار تعذيب أخرى ونصفها السفلي عار. وقال عامل ومسؤولون أمنيون إن جثة ريجيني وجدت في بداية الطريق الصحراوي الذي يربط القاهرة والإسكندرية.

من جهة أخرى، أكدت مصادر أمنية في مصر أن ضابطاً ومجنداً بالجيش استشهدا وأصيب ثالث أمس، بعدما انفجرت عبوة ناسفة في مركبة مدرعة جنوبي مدينة العريش كبرى مدن محافظة شمال سيناء. وذكرت المصادر أن الانفجار وقع على طريق بمنطقة لحفن جنوبي العريش وتسبب في انقلاب المدرعة وهو ما أدى إلى سقوط ضحايا. وقال إن الشهيدين هما ملازم أول عاصم أحمد حسن (28 سنة)، والمجند شريف إبراهيم صالح (21 سنة)، فيما أصيب المجند إبراهيم حمودة السيد (21 سنة). ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الهجوم على الفور.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا