• الجمعة 07 ذي القعدة 1439هـ - 20 يوليو 2018م

الجنائية الدولية تأمر بالقبض على ضابط لارتكابه جرائم حرب في ليبيا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 05 يوليو 2018

لاهاي ـ د ب أ

أصدرت المحكمة الجنائية الدولية أمراً ثانياً بالقبض على محمود مصطفى بوسيف الورفلي ( الضابط بقوات حفتر)، لمسؤوليته المدَّعى بها عن ارتكاب جريمة الحرب المتمثلة في القتل العمد في سياق النزاع المسلح غير ذي الطابع الدولي الدائر في ليبيا.

وذكرت المحكمة على موقعها الالكتروني اليوم الخميس أن الدائرة خلصت ، في أمرها الثاني الذي أصدرته أمس الاربعاء ، إلى وجود أسباب معقولة للاعتقاد بأن الورفلي ارتكب بنفسه جريمة الحرب المتمثلة في القتل العمد في سياق حادثة ثامنة جرت في 24 يناير الماضي حيث يُدَّعى بأنه أطلق النار على 10 أشخاص أمام مسجد بيت الرضوان في بنغازي بليبيا فأرداهم قتلى.

وحسب المحكمة ، خلصت الدائرة إلى أن الدعوى المقامة على الورفلي أمام المحكمة مقبولة نظراً إلى عدم اتخاذ إجراءات للتحقيق في ليبيا.

وحسب المحكمة ، ويأتي أمر القبض الثاني هذا استكمالاً لأمر القبض الأول الذي أصدرته الدائرة التمهيدية الأولى بشأن الورفلي في 15 أغسطس 2017 لمسؤوليته المدَّعى بها عن ارتكاب جريمة الحرب المتمثلة في القتل العمد وإصدار أوامر بارتكابها في سياق سبع حوادث شملت 33 شخصاً ووقعت في الفترة الممتدة ما بين الثالث من يونيو 2016 أو ما قبله و17 تموز/يوليو 2017 أو ما يقاربه وذلك في بنغازي أو في مناطق محيطة بها، في ليبيا.

ويعد الورفلي / 46 عاما / أحد أبرز القادة العسكريين في قوات خليفة حفتر وهو يشرف على القوات الخاصة في مدينة بنغازي.