• السبت 08 ذي القعدة 1439هـ - 21 يوليو 2018م

ألمانيا: استمرارية الاتحاد الأوروبي تتوقف على التعامل مع المهاجرين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 04 يوليو 2018

(د ب أ)

قالت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل إن التعامل مع قضية الهجرة سيحدد استمرارية الاتحاد الأوروبي.

وقالت ميركل اليوم الأربعاء خلال جلسة نقاش في البرلمان الألماني (بوندستاج) حول موازنة عام 2018 إن القضية بحاجة إلى حلول مقبولة قانونياً وواقعية وتتسم بالتضافر، وأضافت: «يتعين تحقيق المزيد من الضبط في كافة أنواع الهجرة، حتى يصبح لدى المواطنين انطباعاً بسيادة القانون والنظام».

وذكرت ميركل أنه رغم تضارب المصالح تم الاتفاق خلال قمة الاتحاد الأوروبي الأسبوع الماضي عبر مناقشات طويلة على أن التعامل مع المهاجرين ليس مسألة تخص دول بعينها في أوروبا، بل «مهمة تخص الجميع».

وأشارت ميركل إلى تراجع عدد لاجئي القوارب الوافدين إلى أوروبا عبر البحر المتوسط بنسبة 95%، مؤكدة في الوقت نفسه ضرورة تعزيز حماية الحدود الخارجية الأوروبية. وفي إشارة إلى خطط توسيع وكالة حماية الحدود الأوروبية «فرونتكس»، قالت ميركل: «ألمانيا ستقوم بإسهامها في ذلك».

وذكرت ميركل أن مهمة «صوفيا» الأوروبية لمكافحة تهريب البشر عبر البحر المتوسط ساهمت في تعزيز خفر السواحل الليبي.